الاتحاد

عربي ودولي

مصر ترفض ظهور قوة نووية في المنطقة


القاهرة - الإتحاد ووكالات الأنباء: أكد وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط أهمية التوصل لحل دبلوماسي لازمة الملف النووي الايراني لكنه شدد على أن مصر لا تقبل ظهور قوة نووية في المنطقة حيث أن ذلك يزيد من 'تعقيدات حالة الخلل الامني الاقليمي' في الشرق الاوسط·
جاء ذلك خلال استقبال أبو الغيط أمس لوكيل وزارة الخارجية الامريكية لشؤون ضبط التسلح روبرت جوزيف الذي يقوم حاليا بزيارة لمصر في إطار جولة تشمل دول الخليج العربي·
وذكر بيان صادر عن وزارة الخارجية المصرية أن اللقاء بين أبو الغيط والمسؤول الامريكي تناول 'تبادل وجهات النظر حول تطورات الملف النووي الايراني في ضوء إعلان طهران يوم 11 الجاري نجاحها في تخصيب اليورانيوم وانضمامها إلى النادي النووي والسيناريوهات المستقبلية،وعلى ضوء قرب انقضاء المهلة المحددة لايران من قبل مجلس الامن والتي تنتهي يوم 28 الجاري'·
وأضاف البيان أن اللقاء تطرق كذلك إلى 'الاخفاقات التي يتعرض لها نظام منع الانتشار النووي مؤخرا وتعثر الجهود الدولية في مجال تحقيق عالمية معاهدة عدم الانتشار النووي' فضلا عن عدم إحراز تقدم في مجال إخلاء منطقة الشرق الاوسط من السلاح النووي مع إصرار إسرائيل على موقفها الرافض للانضمام لمعاهدة حظر الانتشار النووي أو حتى الاعلان عن نيتها الانضمام للمعاهدة·
وقالت الخارجية المصرية إن المسؤول الامريكي شرح موقف بلاده من الاعلان الايراني مشيرا إلى 'ما يمثله ذلك من تحدي للمجتمع الدولي ورفض تنفيذ قرارات مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية وأيضا مجلس الامن'·

اقرأ أيضا

مقتل جندي تركي أصيب في شمال سوريا