الاتحاد

منوعات

رجال يرتدون ملابس نساء وبراقع يسرقون متجر مجوهرات

حققت الشرطة البريطانية في جريمة سرقة ارتكبها ستة رجال اقتحموا متجرا كبيرا في وسط لندن وهم يرتدون البرقع ويحملون فؤوسا، وسرقوا ساعات مترفة.

وتمكنت الشرطة من توقيف رجلين بعد هذه الجريمة التي وقعت في المتجر الشهير "سلفريدجز" في شارع أكسفورد التجاري في وسط لندن.

وبعدما وقع هذان المشتبه بهما عن الدراجة النارية وهما يفران من مكان الجريمة، أوقفهما عدد من المارة إلى حين وصول الشرطة التي اعتقلتهما وعثرت في المكان على ساعات كثيرة.

وفيما وضع أحدهما في السجن، أدخل الآخر المستشفى بسبب كسر محتمل في ساقه.

وقام هؤلاء الرجال المتنكرون بملابس نساء يرتدين البرقع بتحطيم واجهات المتجر بواسطة الفؤوس وبسرقة الساعات ثم الفرار على متن دراجات نارية يقودها آخرون متواطئون معهم. ولم تحدد الشرطة بعد قيمة المسروقات.

وقال المفتش اندي نوييس "إنها جريمة وقحة تم التخطيط لها جيدا على ما يبدو. لحسن الحظ أن أحدا لم يتعرض للأذى".

وأطلق نوييس نداءا للشهود العيان وشكر المارة الذين تدخلوا لتوقيف المشتبه بهما على "سرعة بديهتهم وشجاعتهم".

اقرأ أيضا

تعرف على أول مستكشف كفيف يعبر المحيط الهادئ