الاتحاد

أخيرة

أردوغان: معارضو الحجاب أعداء العلمانية

اتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان معارضي الحجاب بالسعي إلى نشر الانقسام في تركيا العلمانية· وتعرضت الحكومة للضغط من معارضيها العلمانيين بسبب خططها لرفع حظر يرجع لعقود من الزمان على ارتداء الطالبات الحجاب في الجامعة· ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن أردوغان قوله في كلمة ألقاها في اسطنبول ''لدي كلمات قليلة لاولئك الذين يزعمون أن العلمانية ستدمر وأن تركيا ستصبح دولة دينية وأن القيم الأساسية للجمهورية ستهدم وأن النساء اللاتي لا يرتدين الحجاب سيتعرضن لضغوط· ألستم أنتم الذين تقسمون المجتمع باتهامكم لكل من لا يرتدي أو يفكر مثلكم بأنه عدو للعلمانية أو للنظام''؟·
ونظم أكثر من 100 ألف علماني تركي مسيرة ضد تعديل قانون الحجاب في خطوة يقولون إنها تمهيد لشكل أكثر تشدداً للإسلام في تركيا· وتنظر المؤسسة العلمانية التركية القوية والتي تضم جنرالات الجيش والقضاة ورؤساء الجامعات إلى الحجاب باعتباره رمزاً للأصولية الإٍسلامية ويعتقدون أنه يهدد النظام العلماني للدولة· ويمثل المسلمون 99 في المئة من سكان البلاد· وفي عام 1997 أطاح جنرالات الجيش بدعم شعبي بحكومة اعتبروها ذات توجهات إسلامية أكثر من اللازم·
ومن المتوقع أن يوافق البرلمان على تعديل دستوري هذا الأسبوع يرعاه حزب العدالة والتنمية وحزب الحركة القومية المعارض· وقال أردوغان إن التعديل الدستوري يرتبط فقط بالحرية في اختيار الملبس في المؤسسات التعليمية العليا·

اقرأ أيضا