الاتحاد

الاقتصادي

لاجارد: التوترات التجارية بين الدول أكبر تهديد لاقتصاد العالم

كريستين لاجارد

كريستين لاجارد

قالت كريستين لاجارد الرئيسة القادمة للبنك المركزي الأوروبي إن التوترات التجارية بين الدول هى أكبر عقبة أمام الاقتصاد العالمي، لكن الاقتصاد الأمريكي ما زال في وضع جيد.

وأوضحت لاجارد، في مقابلة تلفزيونية مع قناة تلفزيون "سي.إن.بي.سي" الأميركية أذيعت اليوم الاثنين، أن الاقتصاد الأميركي ما زال في وضع جيد رغم التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، أكبر اقتصادين في العالم.

وأكدت الوزيرة الفرنسية السابقة، التي ترأس صندوق النقد الدولي منذ 2011، أن الرسوم الجمركية التي تبادلت الولايات المتحدة والصين فرضها من المتوقع أن تقتطع 0.8 بالمئة من النمو الاقتصادي العالمي في 2020 وسيكون تأثيرها مثل "سحابة كبيرة قاتمة" على الاقتصاد العالمي.

اقرأ أيضاً... لاجارد: نمو الاقتصاد العالمي مهدد وعلى المسؤولين تبديد المخاطر المحدقة به

في الوقت نفسه، قالت لاجارد إن الاقتصاد الأميركي، وهو أكبر اقتصاد في العالم، يواصل النمو. وأضافت قائلة، في المقابلة التي سجلت يوم الجمعة، "إنه في وضع جيد جدا".

اقرأ أيضا

صندوق النقد يدرس مخاطر المناخ على أسواق المال