الاتحاد

أخيرة

أغنيات البيتلز في الفضاء

طبق هوائي قطره 70 متراً في محطة جولدستون  والتي تعتزم بث أغنيات

طبق هوائي قطره 70 متراً في محطة جولدستون والتي تعتزم بث أغنيات

ستقوم وكالة الفضاء الأميركية ''ناسا'' ببث أغنية ''البيتلز'' (الخنافس) ''اكروس ذي يونيفرس'' (عبر الكون) في الفضاء الخارجي في الرابع من فبراير الجاري في سابقة من نوعها وذلك للاحتفال معاً بمرور خمسين عاماً على إنشاء الوكالة وعلى مولد الفرقة الغنائية البريطانية· والإرسال الذي سيبدأ منتصف ليل غد سيوجه إلى النجم القطبي ''بولاريس'' وهو النجم الأكثر لمعاناً في مجموعة الدب الأصغر التي تبعد عن الأرض مسافة 431 سنة ضوئية (السنة الضوئية تعادل 9460 مليار كيلومتر) كما أوضحت الناسا على موقعها الالكتروني· وستجوب الأغنية الكون بسرعة 307 آلاف كلم في الثانية·
وأبدى عضو البيتلز السابق سير بول مكارتني تحمسه لهذه المبادرة وقال في برقية إلى ''ناسا'' ''هذا أمر مدهش، انقلوا تحياتي للكائنات الفضائية''· وجون لينون نجم البيتلز السابق الذي اغتيل عام 1981 هو المؤلف الرئيسي لهذه الأغنية· واعتبرت أرملته يوكو اونو هذا المشروع حدثاً كبيراً ''يمثل بداية عصر جديد سنتواصل خلاله يوماً مع مليارات الكواكب''· ولن تكون هذه المرة الأولى التي تستخدم فيها ''ناسا'' موسيقى البيتلز· ففي نوفمبر 2005 قدمت أغنية ''غود داي صن شاين'' (يوم مشرق جميل) في حفل نقل إلى محطة الفضاء الدولية التي يتمركز فيها بشكل دائم فريق من ثلاثة رواد فضاء أميركيين وروس·
وفي إطار هاتين الاحتفاليتين في الرابع من فبراير دعي الجمهور الى المشاركة في هذا الحدث من خلال الاستماع إلى الأغنية من أجهزة التسجيل في نفس الوقت الذي ستبث فيه ''ناسا''·

اقرأ أيضا