الاتحاد

الرياضي

عبد الله بن بطي: نتوقع إقبالا كبيرا في تحدي تل الساد


أشاد الشيخ عبد الله بن محمد بن بطي آل حامد وكيل ديوان ممثل الحاكم بالمنطقة الغربية رئيس نادي ابوظبي للسيارات والدراجات بالدعم والتشجيع المتواصل من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير الدولة لشؤون الرئاسة للبطولات الرياضية المتعددة في مجال السيارات والدراجات التي باتت تستهوي عددا من المواطنين لتنمية مهاراتهم بالقيادة وباحتراف في حلبات مخصصة لمثل هذه السباقات والاستعراضات·
واثنى مجددا على الاهتمام الذي يلقاه تحدي ريد بُل لتسلق قمة تل الساد من سموه والمسؤولين والاقبال الكبير المتواصل على التسجيل في البطولة من الامارات واقطار مجلس التعاون الخليجي· واشار الى أن نادي أبوظبي للسيارات والدراجات الذي يشارك في تنظيم هذا الحدث المتميز قد نظم مؤخرا بطولتين الاولى كانت تحدى تل مرعب الدولية وبطولة الساد مشيدا بالرعاية الداعمة لريد بُل لفعاليات رياضة السيارات والدراجات بالدولة والتي تعمل على تشجيع حماس الشباب المتفق في هذه الرياضات التي تتصف بالمغامرة والقوة والتنافس المثير فوق كثبان الامارات وبامكانات تنظيمية رائعة تعدها لمثل هذه الاحداث ريد بل وهي تعنى بانتشــارها وتشجيعها رعاية منها للمواهب الشباب من ابناء المنطقة·
وشكر اللجنة المنظمة للحدث برئاسة سعادة محمد بن براك الظاهري وفريق العمل يبارك لريد بُل هذه النجاحات المتواصلة والشراكة الرائدة في تنظيم المزيد من الاحداث الممتعة الداعمة للحركة الرياضية والسياحية بالامارات·
وتوقع ان يشهد تحدي ريد بل تل الساد هذا العام اقبالا مضاعفا بفضل التحديث الكبير للحلبة وتجهيزاتها الكبرى والفعاليات المصاحبة المتميزة وسط الاقبال المتميز من ابطال تحديات صعود التلال بالمنطقة· من جانبه قال سعادة محمد بن براك الظاهري رئيس اللجنة المنظمة:يقوم تحدي ريد بُل لتسلق الساد على مجموعة القواعد والشروط المستمدة من القوانين الدولية المرعية الاجراء في رياضتي السيارات والدراجات والتي تشكل قاعدة تنظيم هذه البطولة، وتطبق بالتالي على المتنافسين كافة في أي فئة كانوا· ويتعلق قسمٌ من هذه الأحكام بالدراجين والسائقين أنفسهم فيما يتناول القسم الآخر الشق التقني اي مواصفات المحركات ومعاييرها·
فلا يحق مثلاً للمتنافس عن فئة السيارات أن يشارك في المسابقة ما لم يمتلك أولاً رخصة قيادة عادية· ويتوجب عليه اظهارها يوم موعد التسجيل، ليُمنح رخصة مؤقتة مصرحة من اللجنة المنظمة تخوله قيادة سيارته في المنافسة، أما صلاحيتها فتنتهي بانتهاء الحدث· كما وأنه لا يحق للسائق الواحد أن يشارك على أكثر من سيارة في الدرجة نفسها، علماً أن فئة السيارات ذات الدفع الرباعي تنقسم الى ثلاثة أقسام هي 6 سيلندر/ فئة مفتوحة، و6 سيلندر/ نايترس و8 سيلندر· ويقتصر الفريق المتنافس في هذه الفئة على شخصين فقط، أي السائق ومعاونه خلال السباق·
والفائز هو الذي يقطع خط الوصول، مسجلاً أقل وقت ممكن· ويمكن أن تلغى مشاركة أحد السائقين في حال ثبت عدم احترامه لقواعد فئته عقب الكشف الفني قبل وبعد السباق·
أما في الدراجات فيقول بن براك:ونظراً لتصميم الدراجة، يتألف الفريق من الدراج فقط ساعة السباق،وهو أيضاً حامل الرخصة المؤقتة التي ينالها من المنظمين عند تسجيل مشاركته·
والفائز في فئة الدراجات ذات الدفع الرباعي هو الذي يبلغ خط الوصول عند قمة التل، وينجح في الكشف التقني الذي يجريه المشرف من اللجنة المنظمة على الدراجة بعد السباق، اذ يتعذر التحقق من مراعاة محركها للمواصفات المنصوص عليها قبل السباق لاعتبارات تقنية·
ومن تلك المواصفات، أن على جميع الدراجات أن تنتمي الى فئة أم أكس3 التي تحدد حجم المحرك· أما في حال التعادل، فيطبق المبدأ على الدراجين والسائقين، أي أن يتسابق المتعادلان مرة اضافية من شأنها أن تحسم النتيجة والتوقيت·

اقرأ أيضا

يونايتد يعرقل انطلاقة ليفربول المثالية