الاتحاد

الإمارات

إطلاق حملة التوعية بـ متلازمة داون

افتتح معالي الدكتور حنيف حسن وزير التربية والتعليم صباح أمس فعاليات حملة التوعية الشاملة التي أطلقتها جمعية الإمارات حول ذوي متلازمة داون بالتعاون مع مؤسسة الإمارات، وذلك في مقر مدرسة أسماء بنت النعمان في دبي·
وتستمر الحملة لمدة عامين وتستقطب 70 مدرسة من جميع إمارات الدولة، وتستهدف نشر الوعي بين الطلاب والشباب حول ذوي الاحتياجات العقلية الذين يعانون من انخفاض في نسبة الذكاء، وكذلك للتفرقة بينهم وبين المصابين بالأمراض العقلية·
وثمن معالي الدكتور حنيف حسن فكرة الحملة وأهدافها الإنسانية، مؤكدا دعم الوزارة للفعاليات والأنشطة المختلفة التي تساهم في نشر الوعي بين فئات المجتمع حول القضايا التي تشغل اهتماماته في كافة المجالات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والصحية والتي تعمل في الوقت عينه على تطوير المفاهيم نحو التعامل مع مفرداتها·
وأضاف معاليه أنه في إطار تنمية الوعي المعرفي والعلمي فيما يتعلق بحياة الإنسان وسلوكياته الصحية السليمة، طرحت الوزارة هذا العام مساقات دراسية جديدة في العلوم الصحية باللغتين العربية والانجليزية في مناهج الحلقة الأولى في الصفين الأول والثاني في مدارس الغد، وذلك كمرحلة تجريبية حتى يتم تعميمها في باقي المدارس العام المقبل، مشيراً إلى أن الوزارة أعدت أيضا خطة مدروسة يتم تنفيذها مرحلياً لدمج بعض فئات ذوي الاحتياجات الخاصة في الفصول الدراسية العادية لتبادل الخبرات التعليمية والحياتية مع زملائهم الطلاب·
وأشاد معاليه بالنشاط والجهود التطوعية التي تقدمها جمعية الإمارات لمتلازمة داون وحرصها على رعاية هذه الفئة ومساعدتهم على تخطي الصعاب ومواجهة التحديات، ونشر الوعي حول كيفية التعامل معهم بالوسائل والأساليب المناسبة حتى لا تنعكس سلبا على مشاعرهم وممارستهم لحياتهم·
بدورها، أوضحت الدكتورة إيمان جاد المدير التنفيذي لجمعية الإمارات لمتلازمة داون أن حملة التوعية ستستمر على مدار عامين وستشمل 70 مدرسة من مختلف المراحل التعليمية بواقع عشر مدارس بكل إمارة موزعة ما بين المدارس الحكومية الخاصة، مشيرة إلى أن الحملة تتضمن عدة برامج منوعة صحية واجتماعية تشمل أنشطة لتبادل الخبرات والسلوكيات بين الطلاب ذوي التحديات العقلية وأقرانهم العاديين·
وتقوم مؤسسة الإمارات بتمويل الحملة التي تستهدف المراهقين في المرحلة العمرية من 11الى 18 عاما للعمل على تنمية وعيهم ومـــــداركهم وتوجهاتهم نحو ذوي التحــــديات العقلية ومحاولة معرفة الفرق بينـــــهم وبين المصـــــابين بالأمراض العقلية ، وأضـــــافت أن الحملة تستهدف أيضاً إبراز مهارات وقدرات متلازمة داون للمجتمع والتعرف على أفرادها وتنمـــــية العلاقات بين الجـــمعية وفعاليات المجتمع ·

اقرأ أيضا