الاتحاد

ثقافة

نهيان بن مبارك: المعرض يشكل قيمة مضافة للفن ويقدم دروساً للمبدعين الشباب في الإمارات

المعرض يضم أربعين آلة تم صنعها اعتماداً على الرسومات التي وضعها دافنشي

المعرض يضم أربعين آلة تم صنعها اعتماداً على الرسومات التي وضعها دافنشي

افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع مساء أمس الأول معرضا للأعمال التصميمية والتشكيلية للفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي.
ويقدم المعرض الذي تنظمه سفارة الجمهورية الإيطالية في الدولة في فندق «قصر الإمارات» في أبوظبي خلال الفترة من السادس من يونيو الحالي وحتى الخامس من يوليو المقبل أربعين آلة تم صنعها اعتماداً على الرسومات التي وضعها دافنشي. وتتضمن هذه الآلات آلات في مختلف صنوف المعرفة والمهن منها الزراعية والبحرية والطيران والحرب وتمثل تلك الآلات نوعية تفكير دافنشي الهندسي.
وأشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بجهود القائمين علي هذا المعرض الذي يتضمن نسخاً من أعمال دافنشي وموروثاته في علم الميكانيكا بالإضافة إلى بعض أعماله التشكيلية المنسوخة عن الأصول خاصة عمله التشكيلي “الموناليزا «وقال إنه يشكل قيمة مضافة للفن والإبداع ويقدم دروسا للمبدعين الشباب في دولة الإمارات وغيرها من الدول».
كما أشاد كل من جورجيو ستاراتسي سفير جمهورية إيطاليا لدى الدولة واوكستو دياجي مدير متحف ليوناردو دافنشي بإيطاليا وكاترينا جيليوتو السكرتير الثاني في السفارة الإيطالية بدعم قصر الإمارات واستضافته لهذا المعرض.
وقال السفير الإيطالي إن المعرض يأتي ليقدم ممتلكاته من أعمال دافنشي التي نفذها إبان عصر النهضة ليؤكد مدى التفاهم العميق بين الإمارات وإيطاليا والتعاون المثمر بين البلدين. وأضاف أن المعرض يستمر مدة شهر في قصر الإمارات تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وذلك خدمة للثقافة في دول العالم وتبادل المعارف بينها. وأضاف أن المعرض يهدف إلى تقديم ابتكارات هذا العبقري إبان عصر النهضة إلى مجتمع الإمارات وكذلك إلى قطاع واسع من طلبة الجامعات والمدارس في أبوظبي لتعريفهم بما وصلت إليه إيطاليا من منجزات معرفية في عصر النهضة على يد أحد علمائها الذي تفخر به إيطاليا.
وأشار إلى أن دافنشي اخترع آلات قدمت للبشرية خدمة إنسانية كبرى لأنه كان مفكراً ومهندساً وفناناً أنجز الكثير من الأعمال الفنية والمعمارية والعلمية ذات الأهمية للبشرية إذ يعتبر عصر النهضة مهماً بالنسبة لإيطاليا لأنه نواة إيطاليا الحقيقية في مسيرة التاريخ. وأضاف السفير الإيطالي أن هذه الآلات التي اخترعها دافنشي غير رسوماته الرائعة في اللوحات التشكيلية التي قدمها وغير رسوماته على جدران الكنائس والتي تعرض حاليا للجمهور في قصر الإمارات ستساهم في إعطاء فكرة للمجتمع الإماراتي وللطلبة عن ماهية تلك الابتكارات لأنها ستساهم في إثراء المعرفة المتبادلة بين مجتمعي الإمارات وإيطاليا. وقال إنه من المهم الاعتماد على تنمية الموارد البشرية في سبيل تحقيق غايات تنموية ثقافية وعلمية شاملة وأن التبادل الثقافي بين الإمارات وإيطاليا بات مهماً جداً. ومن جانبه أكد اوكستو دياجي مدير متحف ليوناردو دافنشي بإيطاليا هذا أهمية المعرض كونه ينقل متحف دافنشي وتلك الأعمال والآلات إلى أبوظبي كي يظهر ويقدم عبقرية دافنشي لأنه استند إلى مبدأ ما هو مضيء في تاريخ البشرية والإنسان حيث سجلت تلك الآلات دور الجانب الإنساني وما يخدم الإنسان والذي قدمه العبقري دافنشي. وقال كما عرف دافنشي إنه رسام عبقري.. فإننا جلبنا نسخا من أعماله في المتحف وهي نسخ منسوخة عن أصولها وذلك لكي نقدم رؤية كاملة عن منجزات هذا المهندس والفنان الكبير.
حضر حفل الافتتاح الشيخ محمد بن نهيان بن مبارك آل نهيان ومحمد سعيد الطاير رئيس مجموعة الطاير في دبي وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي لدى الدولة. كما حضر الافتتاح عدد كبير من كبار المسؤولين والإعلاميين ومحبي الفن الإيطالي في الدولة.

اقرأ أيضا

"محمد بن راشد للمعرفة" تبحث آفاق التعاون مع الأزهر الشريف