الاتحاد

الرياضي

عهد جديد لمرتضى منصور في الزمالك

أحمد عبد المطلب:
حدث ما كان متوقعاً ومنتظراً·· وعاد مرتضى منصور لرئاسة نادي الزمالك من جديد ومعه ما بقى من أعضاء مجلس إدارته وعدد آخر من المعينين الذين اختارهم المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة بديلاً عن الاعضاء المستقلين قبل حل المجلس المنتخب بأيام ولم يعد يحق لهم العودة مرة أخرى نتيجة مرور 60 يوماً على استقالتهم دون التراجع فيها·· وأبرزهم الدكتور إسماعيل سليم نائب الرئيس والمندوه الحسيني أمين الصندوق وعزمي مجاهد وياسر إدريس وكريم حسن شحاتة·
وتسلم مرتضى منصور منصبه رسمياً ودخل مع أنصاره مقر النادي تنفيذا لحكم القضاء الإداري الذي أقر ببطلان قرار الدكتور ممدوح البلتاجي وزير الشباب السابق بحل المجلس المنتخب ومعه الأعضاء محمد السكرى وخالد لطيف ونرمين البيطار وهيثم السعيد· وسبق للمجلس القومي للرياضة أن قرر تأجيل تنفيذ الحكم الصادر بعودة منصور إلى رئاسة النادي لحين انتهاء المستشار القانوني من دراسة الحكم بإلغاء قرار حل مجلس الإدارة وجاء التأجيل نتيجة ضغوط شديدة مارسها عليه أعضاء مجلس الشعب المناهضين لعودة مرتضى منصور داخل لجنة الشباب والرياضة·· لكن وبعد ساعات قليلة من جلسة اللجنة أصدر المهندس حسن صقر بياناً أعلن فيه تنفيذ الحكم وإعادة المجلس مع قرار آخر بتعيين ثمانية أعضاء جدد فيه بدلاً من الأعضاء المستقيلين وهم رؤوف جاسر نائباً للرئيس وجمال الدين أحمد أميناً للصندوق ورماح سالم ومجاهد عبد الرؤوف وخالد محمود وأحمد توفيق حافظ في العضوية وتستمر عضويتهم حتى موعد انعقاد أول جمعية عمومية للنادي والتى تجرى فيها الانتخابات على هذا العدد من المناصب·· في حين تقرر تعيين صابر الصباحي سرور والدكتور أسامة المليجي ويستمران حتى نهاية الدورة الحالية للمجلس·· ويمارس مرتضى ورفاقه مهامهم حتى انعقاد الجمعية العمومية أوائل شهر سبتمبر المقبل·
وأكد المهندس حسن صقر احترامه الكامل لحكم القضاء وأنه التزم به بعد اعادة دراسته ووصول الصيغة التنفيدية من المحكمة الادارية بخصوص بطلان قرار وزارة الشباب والرياضة بحل المجلس المنتخب برئاسة مرتضى منصور وبعد اطلاع المستشار القانونى استقر الأمر على إعادة الشرعية وتسليم دفة الأمور في النادى للمجلس المنتخب·· لكنه في الوقت نفسه قال إنه قدم طعنا في قرار عودة المجلس وأنه سينفذ أي حكم قضائي يصدر بهذا الشأن حيث ينظر الاستشكال يوم 23 ابريل المقبل·هذا وقد وجد مرتضى منصور استقبالاً حافلاً لدى دخوله مقر النادي ورفعه انصاره على الأعناق وقام العديد منهم بتعليق الزينات داخل النادي وكذلك لوحات التهنئة بعودة المجلس مرة أخرى، وقال منصور في أول تصريح له إنه سيعقد مؤتمراً صحفياً اليوم لشرح كافة تفاصل الأزمة وما دار في الكواليس ومحاولات البعض اجهاض عودته مؤكداً أنه ومعه مجلسه حصلوا على حقوقهم كاملة بقرار المحكمة الإدارية وهذا القرار أكد هيبة القضاء المصري·
وقال إنه ملتزم بكل الوعود التي قطعها على نفسه قبل نجاحه في الانتخابات التي جرت العام الماضي والمتعلقة بالإنشاءات والتجديدات داخل المقر وسيتعاون مع الذين تم تعيينهم وسيتم معاملتهم كضيوف على المجلس لأن خمسة منهم معينون حتى موعد أول جمعية عمومية والتي ستجرى فيها انتخابات تكميلية على مقعدي نائب رئيس النادي، وأمين الصندوق وثلاثة أعضاء فى سبتمبر القادم·· لكنه ألمح الى حصوله على وعد من رئيس المجلس القومي للرياضة بعمل الانتخابات في جمعية عمومية طارئة في شهر يونيو القادم ·
وردا على سؤال يتعلق بما حدث للنادي في الفترة الماضية التي قاده فيها مجلس معين وصف مرتضى منصور تلك الفترة بقوله إن النادى كان بضاعة أتلفها الهواء مستمدا تلك العبارة من الفيلم الشهير بين القصرين وردد هذه العبارة الفنان يحيى شاهين·· وتوجه مرتضى منصور عقب تسلمه للنادي بالشكر للدولة ممثلة في المجلس القومي للرياضة ورئيسه المهندس حسن صقر لانهم احترموا احكام القضاء، واعطوا القدوة والمثل ووجه شكره للمستشارين القانونيين بالمجلس القومي لانهم دلوا رئيس المجلس القومي للطريق السليم، وقال إنه يلتمس العذرللمهندس حسن صقر نتيجة الضغوط التي تعرض لها في الفترة الأخيرة من أجل عدم تنفيذ الحكم·
ووعد مرتضى منصور بعقد جمعية عمومية خلال شهرين على الأكثر من الآن لانتخاب باقي أعضاء المجلس وعلى من يرغب في التقدم للترشيح من المستقيلين فليتفضل وانه سيبدأ صفحة جديدة مع كل الهيئات والاندية والاتحادات ووجه شكره العميق للمجلس المعين برئاسة مرسي عطاالله وقال ليس بيننا اي خصومة وكان يضم المجلس مجموعة من المخلصين للنادي·
وحددت المحكمة الإدارية العليا الاثنين المقبل موعدا لنظر الطعن المقدم من حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة وإسماعيل سليم أحد أعضاء المجلس المستقيلين واحمد صفاء عامر ضد حكم القضاء الإداري القاضي بإلغاء قرار وزير الشباب والرياضة بحل مجلس إدارة نادي الزمالك وتعيين مجلس إدارة لمدة عام ·· كما حدد القضاء الإداري جلسة الأحد المقبل لنظر الاستشكال المقدم من مرتضى منصور ضد الجهة الإدارية طالبا الاستمرار في تنفيذ الحكم الصادر لمصلحته·

اقرأ أيضا

مصر تنتظر الفوز الثاني... والهدف الأول لصلاح