الاتحاد

الإمارات

جنسية دبي تصدر 294 ألف إقامة وتلغي 119 ألفاً في الربع الأخير من 2008

قال اللواء أحمد المري مدير إدارة الجنسية والإقامة في دبي إن الإدارة أصدرت خلال الربع الأخير من العام الماضي 293 ألفاً و745 إذن إقامة، في حين ألغت 118 ألفاً و993 إقامة خلال الفترة عينها·
ولفت المري إلى أنه على الرغم من الزيادة الطارئة في عدد الإقامات الملغاة خلال الربع الأخير من العام الماضي، إلا أن نسب إصدار تصاريح الإقامة بقيت أكثر من نسب إلغائها مقارنة مع الفترة نفسها من عام ·2007
وأوضح في تصريحات صحفية أن شهر يناير الماضي شهد ارتفاعاً في نسبة تأشيرات الإقامة الصادرة مقابل الملغاة، مشيراً إلى إصدار 88 ألفاً و423 تأشيرة إقامة، فيما تم إلغاء 54 ألفاً و684 تأشيرة·
وقال المري إن ''جنسية دبي'' سجلت خلال الربع الأخير من العام الماضي ويناير 2009 ارتفاعاً ملحوظاً في حركة الدخول والخروج لحاملي أذونات الدخول المختلفة من وإلى دبي عبر منافذها البرية والبحرية والجوية والتي بلغت أكثر من 6,6 مليون مسافر مقارنة مع 5,8 مليون مسافر خلال الفترة ذاتها من العام قبل الماضي·
وأشار الى أن حركة المسافرين عبر منافذ دبي المختلفة خلال شهر يناير الماضي سجلت انخفاضاً بسيطاً لا يكاد يذكر مقارنة مع الفترة نفسها من العام قبل الماضي، حيث بلغ عدد المسافرين من المنافذ المختلفة 1,20 مليون مسافر مقارنة مع 1,26 مليون في العام قبل الماضي·
وقال مدير إدارة الجنسية والإقامة في دبي إن الإمارة شهدت خلال الأعوام القليلة الماضية زيادة كبيرة في أعداد القادمين إليها بداعي العمل أو الانضمام الى أسرهم أو غير ذلك، وشهدت أيضاً نسب إلغاء مرتفعة نسبياً لتصاريح العمل والإقامة، وهذا يعود الى حركة العرض والطلب في سوق دبي الذي يتسم بدرجات عالية من الحيوية والديناميكية·
وقال المري إن ''دبي كانت وما تزال تشكل وجهة مفضلة للإقامة والعمل باعتبارها مركزاً عالمياً للمال والأعمال والخدمات والسياحة بكل أشكالها سواء كانت سياحة التسوق أو المعارض والمؤتمرات''، مؤكداً أن تجربة دبي عبر العقود السابقة أثبتت قدرتها الكبيرة على التكيف مع التطورات والمستجدات التي تشهدها الساحة الدولية والإقليمية''·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: مع السعودية في مواجهة المخاطر