الاتحاد

عربي ودولي

بغداد تقاطع الاجتماع العربي بالقاهرة


القاهرة، بغداد - 'الاتحاد' ووكالات الأنباء: قررت الحكومة العراقية المنتهية ولايتها في اجتماع طارئ عقدته أمس مقاطعة اجتماع لجنة الملف العراقي التابعة للقمة العربية على مستوى وزراء الخارجية في القاهرة اليوم الأربعاء، احتجاجا على تصريحات الرئيس المصري حسني مبارك مؤخرا بأن الشيعة في العراق موالون لإيران وليس لدولهم·
وفي رد فعل فوري من القاهرة، أكد وزير الخارجية المصري أحمد ابو الغيط أن الاجتماع برئاسة الإمارات ومشاركة مصر والسعودية والكويت والبحرين والأردن وسوريا والجزائر والسودان· سينعقد رغم مقاطعة الحكومة العراقية· وقال للصحافيين انه تلقى مكالمة هاتفية من أمين عام جامعة الدول العربية العربية عمرو موسى 'أكد فيها مضي الجامعة قدما في اجراءات عقد هذا الاجتماع الذي كان تم الاتفاق عليه خلال القمة العربية في الخرطوم أواخر مارس الماضي· وأضاف 'هذه ليست أول مرة تعقد فيها اجتماعات حول العراق في غياب الأخوة العراقيين'·
وقد أعلن رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري في مؤتمر صحافي 'اتخذ مجلس الوزراء قرار عدم المشاركة في مؤتمر دول الجوار العراقي المقرر في القاهرة ونأمل أن يذكر هذا الموقف الاخوة بضرورة الاصطفاف الى جانب الشعب العراقي والدفاع عنه في وجه أي مشاكل تواجهه'· وذكر أن حكومته 'مندهشة' من حدة تصريحات الرئيس مبارك ودعاه ضمنا الى الاعتذار للشعب العراقي، قائلا 'ليس المهم ان يخطئ الانسان بل المهم ان يقول إنني اخطأت· إن رد الفعل من الجانب المصري كان بسيطا جدا ولا يفي بالغرض ولا يدفع بالشبهة وقد ورد على لسان مدير مكتب ولا يشير الى تراجع واعتذار واسف عما حصل لذلك اتخذنا هذا القرار الذي ينسجم مع ما يتطلع اليه الشعب العراقي'· وتابع 'إن الكرة الآن ليست في الملعب العراقي، فقد اعطينا الفرصة الكافية للمراجعة ونأمل ان يتحلى الآخر بعقلية المراجعة ويرتقي الى الشجاعة الكافية ليقول ان هذا كان خطأ'·
وسئل الجعفري عن الموقف في حال لم تعتذر الحكومة المصرية، فاجاب 'نحن نرفض الاساءة وفي الوقت نفسه نفتح طريقا للارتقاء بالعلاقات العراقية مع الاخرين من موقع احترام شعبنا وقيمنا وافكارنا وحفظ سيادتنا وسنبذل الجهد المطلوب بعد ان يتضح موقف الاخر تجاه هذا الاجراء'· وسئل إن كانت جامعة الدول العربية على علم بهذا الاجراء، فقال 'اتصل بي عمرو موسى وتحدث معي في ضرورة فصل مسار مصر وخطاب الرئيس المصري عن اجتماع جامعة الدول العربية· وأخبرته بكل صراحة ان ردود الفعل في العراق قد تتفاقم وتتصاعد بشكل واضح، لذلك لم يكن امام الحكومة الا ان تتفاعل في الاتجاه نفسه والدرجة نفسها'· وأعرب الجعفري عن أمله في أن تكون ردود الفعل على القرار العراقي 'بمثابة جرس للعودة والمراجعة لانصاف الشعب العراقي واستبدال هذه الحالة بحالة جديدة اسمها الدعم والتفاعل مع الشعب العراقي'·
وأوضح أبوالغيط انه تحدث مع نظيره العراقي زيباري هاتفيا الخميس الماضي 'حيث طلب توضيحات حول تصريحات الرئيس مبارك وابلغه بوضوح أننا على اقتناع ان الشيعة يتعاطفون مع بعضهم البعض والمتصور ان هناك تعاطفا مع إيران باعتبارها تحمل مسؤولية الشيعة في العالم كما أننا جميعا مسلمون والمسلمون دائما يتعاطفون مع بعضهم البعض وهذا لا يعكس شيئا'· وأضاف 'اعتقد ان تصريحات الرئيس مبارك استهدفت تحذير أبناء العراق من المنزلق الخطر الذي ينزلقون إليه وقد أدت الى أن الكثير من الإخوة في العراق يتحدثون الآن عن الوحدة ويقفون مع بعضهم البعض'·
وأكد موسى أن اللجنة ستجتمع اليوم 'نظرا لخطورة التطورات في الساحة العراقية، لكن مع الأسف فإن زيباري لن يتمكن من الحضور'· وأرجع المقاطعة لظروف مستجدة وتطورات على الساحة العراقية وقال انه اتصل بالجعفري وزيباري وسيتصل في وقت لاحق بالرئيس العراقي جلال طلباني للتشاور حول الوضع· وأضاف 'ليس المهم إقناع العراقيين بالمشاركة ولكن المهم معرفة وجهة نظرهم خاصة أن المشاورات تتعلق بالظروف الجارية في العراق'·

اقرأ أيضا

البحرية الليبية تنقذ 126 مهاجراً شرق طرابلس