الاتحاد

الرياضي

ردود افعال ايجابية لتشكيل مجلس ابوظبي الرياضي 2

ترحيب كبير وتفاؤل أكبر حظي به قرار تشكيل مجلس أبوظبي الرياضي، مع مؤشرات واسعة النطاق بتكرار نفس الخطوة الوثابة في الفجيرة ورأس الخيمة، بعد أن سبقت إليها دبي وأبوظبي، ليرتفع العدد إلى أربعة مجالس في أربع إمارات بالدولة·· والبقية تأتي·
قابل الوسط الرياضي بترحاب كبير القرار الذي أصدره قبل يومين الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتشكيل مجلس أبوظبي الرياضي باعتباره خطوة تحرك المياه الساكنة في عمق العمل الرياضي وتضخ في شرايينه دفعة قوية لمزيد من التعاون والتنسيق والتخطيط المدروس، على طريق استشراف مستقبل أفضل، يطوي جناحيه على متطلبات العصر وسباقه المحموم باتجاه الحداثة والتطوير·
وأجمع الوسط الرياضي على أن تشكيل المجلس قد صادف أهله باختيار سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان رئيساً، وسمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان نائباً للرئيس، مع عضوية ممثلين عن أندية العين والجزيرة والوحدة وبني ياس والظفرة·· وعلق سعادة يوسف يعقوب السركال رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم على القرار والتشكيل مشيراً إلى أنه خطوة ايجابية في الطريق الصحيح سوف تمهد لإعادة تصحيح الأوضاع فيما يخص انتقالات اللاعبين، كما يمهد الطريق لتعاون أفضل وتنسيق أوسع بين الأندية·
واليوم نواصل طرح ردود الافعال·
عبدالله بن نصرة: القرار يدعم مسيرة أندية الإمارة
توجه سعادة عبدالله بن نصرة العامري رئيس مجلس إدارة نادي بني ياس بالشكر الجزيل إلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لإصداره قراراً بتشكيل مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان وإنابة سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان مشيرا أن القرار يعد بادرة طيبة وخطوة إيجابية يصب في مصلحة أندية الإمارة بشكل خاص والكرة الإماراتية على وجه العموم ·
وقال العامري : أن وجود سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان على رأس المجلس يمثل ثقلا إداريا على أعلى مستوى لاسيما بعد البصمة الواضحة لسموهما في كرة الإمارات من خلال الوصول إلى أفضل النتائج والإنجازات طوال الفترة الماضية وبالتالي لا يختلف أحد على أن اختيار سموهما لرئاسة المجلس صادف أهله ·
وواصل حديثه قائلا : بلاشك أن القرار يمثل خطوة كبيرة في دعم مسيرة أندية الإمارة وقد طالبنا بذلك أكثر من مرة حيث أننا في أمس الحاجة لوجود مرجعية ثابتة لأندية الإمارة في ظل الطفرة الكبيرة التي تعيشها بها كرة الإمارات بعد دخول أكثر من ناد عالم الاحتراف وبالتالي كان لابد أن يكون هناك مرجعية واضحة للتنسيق والتعاون بين أندية الإمارة وذلك للارتقاء والوصول بها إلى أعلى المستويات وتحقيق كل الطموحات المطلوبة سواء كانت على المستوى المحلي أو الخارجي ·
واختتم العامري حديثه مؤكدا أنه مطلوب من المجلس خلال الفترة المقبلة رسم السياسة العامة لأندية الإمارة من كل الجوانب خاصة من الناحية الاستثمارية وأيضا العمل على الارتقاء بالمستوى وتوحيد الآراء واقتراح الحلول المناسبة بما يعود بالنفع في نهاية المطاف إلى كرة الإمارات ·
يوسف السركال: خطوة ايجابية للمساهمة في بناء رياضة سليمة
سعيد عبدالسلام:
أكد سعادة يوسف يعقوب السركال رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم على قرار تشكيل مجلس أبوظبي الرياضي قائلا: انها خطوة ايجابية في الاتجاه الصحيح للمساهمة في بناء رياضة سليمة بدولة الامارات العربية المتحدة·· فالخطوة بدأت فيها إمارة دبي بإعلان المجلس الرياضي والآن تخرج من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة كونه استحسن الفكرة·
قال:أعتقد أن هذا المجلس سوف يدفع العمل للتنسيق بين الأندية في كل منطقة كما أنها ستساهم في تسهيل التعاون بين الأندية فيما يتعلق بانتقالات اللاعبين التي هي في الوقت الحاضر خاضعة 100% الى قرارات خاصة تتعلق بكل ناد وتصب في مصلحته·· وعندما تصل هذه القرارات الى المجلس الرياضي فبالطبع سيكون القرار خاصا بالمجلس ويخضع للمصلحة العامة مما يتيح الفرصة في ظل نظام الهواية الذي نعيشه لانتقال اللاعب الجيد والذي لا تتاح له فرصة في ناديه لابراز امكاناته ومواهبه·· وهذا على سبيل المثال وليس الحصر مما يبشر بأنه ستكون هناك أشياء كثيرة وايجابية بين الأندية تثمر عن عمل ايجابي يصب في المصلحة العامة·
وقال رئيس اتحاد الكرة: أعتقد إن اختيار سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان رئيسا للمجلس هو اختيار صادف أهله لأنه قيادي ناجح ورياضي مخضرم حيث تتحدث نجاحاته نيابة عنه في نادي العين والذي أصبح من الأندية الرائدة في القارة الآسيوية بأسرها·· كما أن اختيار سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان نائبا للرئيس هو اختيار موفق لما يتمتع به من قدرات قيادية عالية ساهم من خلالها في تحويل نادي الوحدة الى صرح رياضي كبير بعدما أحدث به نقلة نوعية جعلته واحدا من أكبر أندية الدولة حيث يساهم في تطور الرياضة بشكل عام من خلال منافسته في اللعبات المختلفة وكرة القدم بشكل خاص· وعن انعكاسات انشاء المجلس الرياضي بأبوظبي على المنتخبات الوطنية قال السركال: إن أي تطوير تشهده الرياضة لابد وأن نجد له انعكاسات ايجابية ليس على كرة القدم وحدها بل على كل اللعبات الموجودة في الأندية لأن مثل هذه المجالس سوف تخدم الأندية وبالتالي تخدم الرياضة بشكل عام·
الكعبي: المجلس يصب في صالح رياضة الإمارات
صدقي عبدالعزيز:
أكد سعادة اللواء ركن محمد هلال الكعبي رئيس اتحاد الإمارات لألعاب القوى بأن القرار الذي أصدره الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي في أبوظبي بتشكيل مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان رئيساً و سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان نائباً للرئيس يشكل نقلة نوعية هامة للحركة الرياضية في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات عامة نظراً لآثار هذا القرار واعلان المجلس·
وأكد سعادته بأن هذا القرار كان الشارع الرياضي بأبوظبي ودولة الإمارات ينتظره بفارغ الصبر منذ فترة طويلة نظراً لأهميته وتأثيره على الرياضة وشبابها الممارسين لها·· وأنه أفرحنا جميعاً وأسعدنا·· موضحاً بأن تشكيل المجلس يظهر مدى اهتمام المسؤولين بالرياضة وسعيهم لتطويرها والارتقاء بها والسعي لدفع عجلتها للأمام·
وأن هذا القرار يشكل خطوة مباركة للنهوض بالحركة الرياضية وتفعيلها بامارة أبوظبي بكافة الألعاب وسيسهم في الارتقاء بها بسرعة أكبر من الأول·
وتوقع سعادته بأن تظهر نتائج مجلس أبوظبي الرياضي في القريب العاجل والتي كما أوضحت ستنعكس على رياضة الإمارات بصفة عامة والمنتخبات الوطنية خاصة بكافة الألعاب وبالتحديد كرة القدم نظراً لما يحمله سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان وأخوه سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان من أفكار وطموحات كبيرة·
وبلاشك بأن هذا القرار السامي للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي سيصب في صالح الرياضة وأسعد كافة الرياضيين على مستوى الدولة وليس في أبوظبي فقط لانعكاسه على رياضة الإمارات عامة بالنفع والفائدة·
وسيكون له تأثيره المباشر في أداء وتطور المنتخبات الوطنية عامة وكرة القدم خاصة·· مما سيسهم في رفع اسم وعلم دولة الإمارات في كافة المحافل الخارجية·
وأن يشكل مجلس أبوظبي ومجلس دبي دعما قويا للحركة الرياضية بالدولة في المستقبل القريب متمنياً للأخوة بالمجلس الجديد كل التوفيق وأداء مهامهم على أكمل وجه في تطوير الرياضة بأبوظبي خاصة ودولة الإمارات عامة·
بطي القبيسي: خطوة نحو تطبيق الاحتراف
محمد عيسى:
أشاد سعادة بطي محمد القبيسي رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة السابق بقرار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإعلان تشكيل مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان وتعيين سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان نائباً للرئيس ،وقال القبيسي إن قرار التشكيل هو خطوة على الطريق الصحيح التي دأب سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رسمه للرياضة بالدولة وإمارة أبوظبي بشكل خاص ،وأكد القبيسي أن المجلس سيكون عملية جادة وعملية لتطبيق الإحتراف وإيجاد مهنة للاعب كرة القدم ،وتأمين المكانه اللائقة للاعب كرة القدم الذي لايحظى بالتقدير والإحترام وينظر اليه المجتمع بنظرة ناقصة ،على عكس أوروبا مثلاً التي تقدر وتحترم لاعب الكرة ،وبالتالي فإن المجلس وبقراراته المرتقبة وخطواته وبرامجه يمكن أن ينصف لاعب كرة القدم وتعيد له مكانته واحترامه وتقديره·
واعتبر القبيسي أن المجلس هو ولادة لحقبة أكثر إشراقاً للرياضة ومواكبة للعالم ومايدور من حولنا من تطور في هذا المجال ،مشيراً الى ضرورة مواكبة العالم والخطط واللوائح الدولية العالمية لتطوير قطاع الرياضة بالدولة ،وأكد القبيسي على التحدي الأول للمجلس هو تطبيق الإحتراف الرياضي بالإماراة في المقام الأول وهو ما سيفتح الطريق أمام الكثير من الملفات الأخرى التي ستعمل على الإرتقاء بفرقنا الرياضية وكرة الإمارات·
وأكد القبيسي على أن المجلس فكرة من الأفكار الطموحه لسمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لإحداث نقلة نوعية بالعمل الرياضي بالإماراة والدولة بشكل عام ،وقال القبيسي إنه بدون المجلس لن يقوم لفكرة الإحتراف قائمة ولن تطبق على مستوى الدولة حتى بعد عشرين عاماً ،فتشكيل مجلس رياضي في أبوظبي ودبي من شأنه أن يعجل بالخطوات الإيجابية والطموحة والعملية لتطوير الرياضة ،وتمنى القبيسي التوفيق للمجلس لخدمة أهدافه وطموحاته والعمل على تحقيق أماني وآمال وتطلعات الوسط الرياضي لتسير الرياضة جنباً الى جنب مع باقي القطاعات التي تسير بخطى واثقة وتحقق قفزات عملاقة أوصلت الدولة لأعلى المراتب وجعلتها في دول العالم·
كما تمنى القبيسي أن تحذوا الإمارات الأخرى حذو أبوظبي ودبي في إنشاء مجالس مماثلة لدعم الرياضة وتطوير ودفع عجلة التطور والمساهمة بشكل فاعل في عملية البناء والتطوير الرياضي لخدمة الدولة والعمل على ارتقاء وتطوير مستويات منتخباتنا الوطنية لتحقيق الطموحات والآمال المرجوة منها وتمثيل الدولة خير تمثيل في مختلف المحافل والبطولات الخارجية·
حمد العامري: المجلس استمرار لدعم الرياضة والرياضيين
رأفت الشيخ:
قال سعادة حمد بن نخيرات العامري عضو هيئة الشرف العيناوية المشرف على كرة القدم بالعين إنه لاشك أن قرار الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بتشكيل مجلس أبوظبي الرياضي إنما يمثل استمراراً لدعم سموه الدائم للرياضة في دولة الإمارات بشكل عام وإمارة أبوظبي بوجه خاص مضيفاً أن سموه دائماً صاحب مبادرات مهمة في كل المجالات ومنها مجال الشباب والرياضة وسموه دائماً لديه نظرة مستقبلية ثاقبة·
ووصف العامري تشكيل مجلس أبوظبي الرياضي بأنه دعامة قوية للأندية للارتقاء بمستواها خاصة وأن قرار تشكيل المجلس تضمن أن يكون برئاسة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان ونائبه سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان وسموهما من القيادات الحكيمة المطلعة على شؤون الرياضة والأندية ومن المؤكد أن المجلس سيساهم بقوة في دعم مسيرة الأندية ومتابعة برامجها وخططها وتوفير الدعم اللازم لها· وواصل العامري بقوله إن أمام أندية أبوظبي عملاً كبيراً في المرحلة القادمة لما تتضمنه الفترة القادمة من تحديات كبيرة كما أن الأندية مطالبة بأن تساهم بقوة وفعالية في دعم رياضة الإمارات والمنتخبات الوطنية·
وقال إننا كرياضيين نتوجه بالشكر والعرفان الى مقام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على دعمه المتواصل للرياضة حيث إن قرار سموه بتشكيل مجلس أبوظبي الرياضي هو استمرار لدعم سموه الدائم للحركة الرياضية مضيفاً أن تشكيل مجلس أبوظبي الرياضي يلقي مسؤولية مضاعفة على الأندية لإعداد برامجها حيث إنها أصبحت مطالبة بإعداد برامج دقيقة ومدروسة لأن الأندية أصبحت تحت المجهر والتقييم الدائم وكل ذلك يتطلب عملاً مضاعفاً في الفترة القادمة متفائلين بأن يكون مجلس أبوظبي الرياضي إضافة قوية لرياضة الإمارات وأن يعود بالنفع الكبير على الرياضة بشكل عام·

اقرأ أيضا

دوري الخليج العربي.. «الجولة 5» على «3 دفعات»