الاتحاد

منوعات

من 2015 إلى 2019 .. أشدّ الأعوام حرّاً منذ 1850

الاتحاد

الاتحاد

نيويورك (أ ف ب)

تشكّل السنوات الخمس الأخيرة «من 2015 إلى 2019» الفترة الأشدّ حرّاً منذ البدء بتدوين درجات الحرارة في السجّلات بشكل منهجي، بحسب ما أفادت الأمم المتحدة في تقرير نشر عشية قمّة لزعماء العالم حول المناخ في نيويورك، وتوقّع العلماء أن يكون متوسّط الحرارة للفترة من 2015 إلى 2019 أعلى بـ 1,1 درجة مئوية بالمقارنة مع ذاك الذي كان سائداً «من 1850 إلى 1900»، بحسب التقرير الصادر عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية والذي يتضمّن أحدث البيانات بشأن حرارة الأرض.
وحتّى لو تمّ الإيفاء بكلّ التعهدات التي قطعت في سياق اتفاق باريس حول المناخ، وهو احتمال مستبعد، فإن حرارة الأرض سترتفع بواقع 3 درجات مئوية تقريباً في نهاية القرن، وفق العلماء الذين دعوا إلى تكثيف الجهود المبذولة في هذا الصدد خمسة أضعاف.
وتؤكّد المعطيات الأخيرة تواصل المنحى المسجّل خلال السنوات الأربع الأخيرة التي اعتبرت الأشدّ حرّاً منذ البدء بتدوين درجات الحرارة في السجّلات سنة 1850، وكان يوليو 2019 الشهر الأكثر حرّاً في العالم منذ البدء بقياس درجات الحرارة. وازداد استخدام الفحم والنفط والغاز وواصلت انبعاثات غازات الدفيئة ارتفاعها ومن المتوقّع أن تكون في 2019 مرتفعة بالقدر عينه إن لم يكن أكثر من المستويات المسجّلة في 2018، بحسب العلماء.

اقرأ أيضا

ظهور «الفأر الغزال» في غابات فيتنام