الاتحاد

الاقتصادي

منتدى الحوار الخليجي الأميركي للتجارة يختتم فعالياته في الرياض

الرياض (وام) - اختتم بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية أمس الأول منتدى الحوار الخليجي الأميركي للتجارة والاستثمار” وهو الأول من نوعه بين الجانبين واستمر ثلاثة أيام.
وتناول المنتدى تبادل الخبرات ووجهات النظر بين المسؤولين والخبراء في مجلس التعاون والولايات المتحدة والآليات المناسبة لتعزيز التبادل التجاري وتشجيع الاستثمارات بين الجانبين وخرج بعدد من المقترحات التي أوكل إلى الأمانة العامة لمجلس التعاون تنفيذها.
وأشار الدكتور عبدالعزيز حمد العويشق الأمين العام لمجلس التعاون لشؤون المفاوضات والحوار الاستراتيجي إلى أن هذا المنتدى هو أول نشاط جماعي بين مجلس التعاون والولايات المتحدة في مجالي التجارة والاستثمار وأنه خرج في ختام أعماله بمقترحات لتعزيز العلاقات بين الجانبين وفق خطة عمل للفترة القادمة تحدد الأهداف المرحلية للعمل المشترك وآليات تحقيقها وجدولا زمنيا محددا لإنجازها.
وتم الاتفاق على أن تقوم الأمانة العامة بوضع مسودة لخطة العمل ضمن الأفكار والخطوط العريضة للخطة التي تم تبادلها في الاجتماع على أن تعرض الخطة بعد إعدادها على دول المجلس والجانب الأمريكي لوضعها في صيغتها النهائية.
كما تم الاتفاق على أن يسعى الجانبان لعقد اجتماع موسع على نمط هذا المنتدى مرة كل عام بالتناوب بين الولايات المتحدة ومجلس التعاون. وشارك في المنتدى 85 من الخبراء والمختصين من الجانبين حيث شارك من الجانب الأميركي عدد من الخبراء وكبار المسؤولين، يرأسهم دان موليني نائب وزير التجارة الخارجية لشؤون الاتحاد الأوروبي والشرق الأوسط نائب الممثل التجاري للولايات المتحدة بالإضافة إلى مسؤولين من وزارات التجارة والخارجية والخزانة ومصلحة الجمارك وغيرهم ومن جانب مجلس التعاون عدد من الخبراء وكبار المسؤولين المختصين في وزارات الخارجية والتجارة والمالية وغيرهم وممثلون من الأمانة العامة لمجلس التعاون وهيئة التقييس لمجلس التعاون.
وتم تنظيم المنتدى انطلاقا من الاتفاقية الإطارية للتعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري والفني بين مجلس التعاون والولايات المتحدة الاميركية التي تم التوقيع عليها في نيويورك في سبتمبر 2012. كما نوقشت خلال أيام المنتدى آليات التنسيق بين مجلس التعاون والولايات المتحدة في إطار منظمة التجارة العالمية وآليات الاتحاد الجمركي لدول المجلس والإجراءات الجمركية الأميركية، وما يتعلق باستيراد الأغذية والمواصفات والمقاييس.

اقرأ أيضا

1.8 مليار درهم تداولات عقارات دبي