أبوظبي (الاتحاد)

شاركت بدرية المنصوري، حارسة منتخب السيدات، والمدربتان سميرة الهاشمي وراما، في ورشة عمل مدربي الحراس في أبوظبي، أمس الأول، وشملت الورشة جانبين، أحدهما نظري بشأن الأساليب الحديثة في تدريب الحراس البراعم والناشئين في مدارس الكرة، وكيفية التعامل معهم، وتم التطرق إلى العديد من الجوانب الفنية الخاصة بالتدريب، بقيادة زكريا أحمد، المحاضر الآسيوي لمدربي الحراس، ناقش خلالها العديد من الأمور الفنية والأساليب العلمية المرتبطة بتدريب الحراس، وأهمية الإعداد النفسي قبل وبعد المباراة، والجانب الآخر عملي بملعب أكاديمية الوحدة في الشهامة، وسلط الضوء على طرق تعامل المدربين مع المواقف المختلفة، التي يواجهها اللاعبون أثناء التدريبات، والإعداد الصحيح وفق أسس وقوانين موضحة، واللافت هو التفاعل الكبير الذي شهدته الورشة، والمناقشات التطويرية من الحاضرين، مؤكدين أهمية إقامة ورش العمل الفنية، وذلك للفائدة الكبيرة التي يحصل عليها الجميع من خلال المشاركة بها.وأكدت بدرية المنصوري، أهمية إقامة هذه الدورات التدريبية المتقدمة، والتي تسهم في منح المدربين والمدربات أعلى درجات التدريب، وأن تنظيم الورش تساعد على رفع كفاءة اللاعبات، لفتح آفاق جديدة لهن في السلك التدريبي.