الاتحاد

دنيا

أزياء أنيقة للأطفال تمنحهم حرية الحركة والنشاط في كل الأوقات

أناقة معاصرة وبساطة تلائم أمزجة الصغيرات

أناقة معاصرة وبساطة تلائم أمزجة الصغيرات

مع براءة الأطفال وفرحة ابتساماتهم، وتحت سماء مدينة الزهور فلورنسا الجميلة، تجتمع في مطلع كل موسم أرقى مفردات الأناقة، المعاصرة، والمرح، منطلقة بفعاليات شيقة لمهرجان متفرد من نوعه، يأتي تحت عنوان «بيتي إماجين بيمبو» أو المخصص لموضة ملابس الأطفال وأكسسواراتهم، جامعا بين جدرانه النخبة من دور الأزياء العالمية، ليقدموا من خلاله أحدث نتاجهم الابداعي وآخر مبتكراتهم في هذا المجال.

(الشارقة) - لموسمي خريف وشتاء 2013 / 2014 المقبلين، قدمت دار Twin Set Girl الإيطالية، أحدث عروضها الجديدة لخط ملابس الفتيات الصغيرات، لتتألق من خلاله نماذج لافتة من القطع والموديلات الزاهية بملامح الفرح، عبر تشكيلة مختلفة ومتنوعة وبكل المقاييس، عكست في مظهرها العام سمات من الحداثة والمعاصرة، مع لمسات راقية من البساطة والعملية.
أناقة معاصرة
اختارت صاحبة الدار سيمونا باربيري التحليق برؤيتها الطموحة في عالم التصميم وخط إنتاج ملابس البنات منذ العام 1990، مفضلة الاستهلال بعلامتها التجارية بشكل جديد وخلاق، عاكسة نفحات من روحها المتمردة مع فلسفتها الخاصة بالنظر للأشياء، لتبتدع أنماطا مختلفة من مظهر الفتيات الصغيرات، فيها الحس الإنثوي، ويحمل ملامح من النعومة والرومانسية والجمال، حاصدة بمشوار عملها النشط نجاحا تلو الآخر، مدفوعة بطموحها الكبير وخبرتها الطويلة في هذا الحقل، لتصل بدار «توين ست غيرل» الإيطالية لأوج شهرتها ببضع سنوات معدودة، فتحقق عبرها انتشارا واسعا يطوف مختلف المدن والبلدان، مظهرة مع تجدد المواسم والفصول، الخطوط اللافتة من الأزياء، واضعة من خلالها بصمتها الخاصة في أناقة الأطفال، مرتقية بمعايير هذه الصناعة في كافة الاتجاهات، ولعل باقتها الأخيرة التي عرضتها على منصات فلورنسا في الدورة 76 من أسبوع موضة الأطفال»بيتي إماجين بيمبو»، تعد خير دليل على هذا النهج والتخطيط، وحيث قدمت المصممة من هناك تشكيلة حديثة وعصرية بكل المقاييس، تتسم بموديلات أنيقة تنسجم مع أحلام الأجيال الجديدة من الفتيات، وتحقق رغبتهن بالظهور بإطلالات مدهشة وراقية لأبعد الحدود.
سمارت كاجول
واختارت الواعدة سيمونا لموضة الشتاء القادم في خط الملابس الجاهزة للصغيرات، نمطا من طراز «السمارت الكاجول»، مانحة البنات مساحة كبيرة من الحرية والراحة، ليعشن الفرح وينطلقن بحيوية ونشاط، فيظهرن وهن متشحات بهالة من الترف والرقي، ولكنها ايضا تضمن لهن مجالا رحبا للعب واللهو، وبشكل معاصر وأنيق، حيث خرجت التشكيلة الجديدة بكل حميمية ودفء، وعبر الأشكال المتعددة من القطع والموديلات، من تلك التي تواكب اتجاهات الموضة العالمية، وتتماشى مع برودة الأجواء، لتقسم لعدة فئات عمرية تتأرجح بين سني 4- 13عام، مؤكدة على تعدد القطع ومرونتها العملية وقابليتها للاستبدال والتغير، حيث ظهرت العديد من الفساتين الشتوية المنفذة بخامات وثيرة دافئة، والعديد من التايورات المرحة، وشيئا من بنطلونات الجينز والمخمل، مع بعض القمصان والكنزات الصوفية، بالإضافة لقطع متنوعة من الشالات المغزولة والسترات المنسوجة والمعاطف المبتكرة، كما ظهرت بعض التنانير القصيرة العادية والمتعددة الطبقات، لتلبس مع الفيزونات المطاطة المطبعة، ويغنيها وجود الكثير من الأوشحة المتعددة الأطوال والأشكال.
ألوان الفرح
ظهرت باقة ألوان المجموعة الجديدة من ظلال وتدرجات الأبيض والكريم والبيج العاجي، وشيء من دفء العسلي وجاذبية البني، لتدخل عليها أيضا شطحات زاهية من الوردي الندي والفوشيا القوي، والأزرق الضبابي، تغنيها قطعا أخرى من الرمادي الباهت و المتوسط، وشيء من المطبّعات والمطرزات التي ظهرت ببعض التفاصيل ، منسقةً بحرفية عالية ما بين السادة والمطبوع والغامق و الفاتح، لتخرج أنماط موشاة بزهور ناعمة وصغيرة كاسرة رتابة الألوان وحياديتها المعتادة، أما القصّات فقد جاءت في معظمها بطراز بناتي ناعم، فيه عفوية وبساطة منقطعة النظير، خاصة تلك الفئة التي تمنح الأم المرونة الكافية والحرية اللازمة للتغيير والاستبدال، كالتنسيق بين كنزة وتنورة وفيزون ، ثم إلحاقها بجيله صوفي مفتوح، أو بين بنطلون و كنزة مع معطف صوفي ووشاح.
في المحصلة نجحت أزياء Twin Set Girl وتميزت في أسبوع «بيتي بيمبو» الفلورنسي الأخير بأسلوبها الخاص، لأنها اختارت أن تظهر بشكل مغاير عن الآخرين وأن تقدم للفتيات الصغيرات في الموسمين القادمين أشكالا جديدة من الأناقة المعاصرة التي تتسم بالأريحية البريئة وتتأقلم مع حرية الحركة والنشاط .

اقرأ أيضا