الاتحاد

عربي ودولي

إسرائيل تفضل قصف غزة حالياً على اجتياحها

غزة - علاء المشهراوي والوكالات:
استشهدت طفلة مساء أمس بسقوط قذيفة إسرائيلية على منزل في بلدة بيت لاهيا في شمال قطاع غزة، بينما جرح 12 شخصا اخرون· وقال مصدر أمني إن الطفلة كانت في عامها الثالث، وان اثنين من الجرحى في حال الخطر·
واكد متحدث باسم الجيش الاسرائيلي ان الاخير قصف محيط بيت لاهيا لكنه لم يحدد ما اذا كان هذا القصف تسبب بسقوط ضحايا·
وقد واصلت اسرائيل أمس تصعيدها العسكري ضد الشعب الفلسطيني وقد أصيب شخصان جراء تواصل القصف المدفعي الإسرائيلي لشرق وشمال قطاع غزة هما سليم حيدر (25 عاماً) وحمامة أبو قليق (22 عاماً) وقد أصيبا في منطقة العطاطرة شمالي القطاع·و أكدت مصادر سياسية إسرائيلية امس أنه ليس لدى الجيش الاسرائيلي في هذه المرحلة أي خطة لاجتياح قطاع غزة·وقال وزير المواصلات الاسرائيلي تساحي هانجبي للاذاعة الاسرائيلية 'إن الغارات الجوية والقصف المدفعي على أهداف في القطاع أفضل من القيام بعملية برية واسعة النطاق'·
وفي المقابل فجرت مجموعات الشهيد نهاد الغانم في 'سرايا القدس' و'كتائب الشهيد أبو الريش' عبوة ناسفة لدى مرور قافلة عسكرية في مدخل جنين الرئيسي قرب حي الزهراء·واعترف الجيش الاسرائيلي بسقوط صاروخين أعلنت عن إطلاقهما 'سرايا القدس' ضمن عملية 'المرصاد'·وقد سقط أحدهما في قاعدة 'زكيم' والاخر قرب المشفى في 'زكيم' وقال ان أحد الصواريخ سقط في البحر·
وقد أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة 'الجهاد الاسلامي' أنها أطلقت أمس ،عملية عسكرية جديدة تحت مسمى 'المرصاد' تتضمن إطلاق 100 صاروخ نحو المستوطنات والمواقع العسكرية الاسرائيلية المحيطة بقطاع غزة متوعدة بتحويل مدينة المجدل داخل الدولة العبرية الى مدينة أشباح·
وقالت السرايا في بيان لها إن عملية 'المرصاد' تأتي بعد عملية 'الزلزلة' التي انتهت منها ،وذلك على خلاف ما وأكدت السرايا في بيانها على استمرارها في نهج المقاومة والجهاد حتى تحرير كافة الاراضي الفلسطينية من الاحتلال·
وتواصل الدبابات الإسرائيلية المتمركزة شمال وشرق القطاع، قصفها العنيف لمناطق سكنية شمال بيت لاهيا وشرق مدينة غزة، ما أحدث دماراً في البنية التحتية، إضافة إلى بث حالة من الخوف والهلع في صفوف المواطنين، لا سيما الأطفال والنساء منهم·
كما اقتحمت قوات الاحتلال أمس، مدينة طولكرم ومخيم نورشمس في الضفة الغربية، واعتقلت محمد عماد أبو الفية (21 عاماً) من المدينة، وعقل خضر زنديق (18عاماً) وعبد المعطي مصبح (42 عاماً) وهما من مخيم نورشمس·
واستولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، على قصر قيسية في مدينة بيت جالا في بيت لحم في الضفة الغربية، وحولته إلى ثكنة عسكرية ·وشنت قوات الاحتلال عملية عدوانية جديدة على مدينة نابلس ومخيماتها وقراها اعتقلت خلالها عشرة مواطنين بينهم قائد 'كتائب شهداء الاقصى' كما شددت حصارها المحكم على مداخل المدينة·
واقتحمت قوات الاحتلال العديد من الأحياء في المدينة ومنها حي رأس العين ورفيديا وحي الجنيد والقريون وباب الساحة وداهمت العديد من المنازل وأجبرت السكان على الخروج من منازلهم إلى العراء فيما قامت جرافات الاحتلال بأعمال تجريف في العديد من الطرق في منطقة باب الساحة بالبلدة القديمة وسط عمليات إطلاق نار عشوائي واعتقلت خمسة من المواطنين في المدينة بينهم قاسم كلبونة أحد 'قادة شهداء الاقصى' في المدينة وهاني رياض ووحيد عودة ومحمد عواد·

اقرأ أيضا

الشرطة الإيطالية تضبط 126 عضواً في مافيا خطيرة