الاتحاد

الرياضي

أنور مكي بطل الفردي وعبدالحميد أول الناشئين

من منافسات بطولة أبوظبي لرجال تنس الطاولة (من المصدر)

من منافسات بطولة أبوظبي لرجال تنس الطاولة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

توج البحريني أنور مكي بلقب فئة الرجال في بطولة أبوظبي الثانية لتنس الطاولة التي نظمها نادي الجزيرة الجمعة الماضي، تحت رعاية الشيخ خليفة بن سلطان بن حمدان آل نهيان في الصالة الرئيسية لمبني أرينا ايبيك في النادي، وسط مشاركة 150 لاعبا ولاعبة من مختلف الأعمار توزعوا على أربع فئات، هي الناشئون الذكور وشارك فيها 31 لاعبا والناشئات وشاركت فيها 28 لاعبة و62 لاعبا في فئة الرجال و28 لاعبة في فئة السيدات.

وأسفرت النتائج النهائية لفئة الناشئين عن فوز البطل الإماراتي الواعد صلاح الدين عبد الحميد بالمركز الأول، والميدالية الذهبية وجاء المصري علي الدمرداش في المركز الثاني وحل منصور سليمان في المركز الثالث.
وفازت بذهبية الناشئات الهندية ضيا تكار وجاءت الفلبينية فيشوا ديف في المركز الثاني، أما المركز الثالث فكان من نصيب الهندية ديف ياشري شنكران، وفي فئة السيدات توجت بالذهبية اللاعبة الفلبينية جيمي ينجا، وذهبت الفضية للهندية كيشي تيجا جي واحتلت المركز الثالث والميدالية البرونزية اللاعبة جانيت رود ريجز.
وسيطرت البحرين على ألقاب فئة الرجال وحل في المركز الأول أنور مكي، وحل مواطناه محمد عباس وإلياس الياسي بالمرتبتين الثانية والثالثة على التوالي.

وعقب ختام المنافسات، قام عادل المرزوقي رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة بتتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في الفئات الأربع يرافقه عبد الرحمن المنهالي عضو اتحاد كرة الطاولة ومحمد أحمد الحوسني مدير البطولة وضيف شرف البطولة البطل الإماراتي ولاعب المنتخب والجزيرة سابقاً خالد هادي.

من جانبه، أشاد عادل إبراهيم رئيس اللجنة المنظمة العليا بالنجاح الكبير الذي حققته النسخة الثانية من الحدث، وقال: «شهدت المنافسات مشاركة واسعة من مختلف الدول، مثلما حدث في النسخة الأولى التي حظيت بإقبال كبير أيضا، مما شكل حافزا كبيرا لدى المشاركين في البطولة».
وأضاف: في هذا العام استقبلنا مشاركين من جنسيات مختلفة أكثر من النسخة الأولى وساهمت البطولة في إبراز العديد من المواهب التي كانت شبه مدفونة مشيراً إلى أن البطولة تشكل واحدة من المنافسات المجتمعية التي ينظمها نادي الجزيرة لسد الفراغ لدى الشباب وإيجاد المتنفس المطلوب لهم.
وتوجه بالشكر للمسؤولين في نادي الجزيرة وأعضاء مجلس إدارة شركة الجزيرة للألعاب الأخرى، موضحا أن الجزيرة كان بين الأفضل في كرة الطاولة وكان الممول الأوحد للمنتخبات الوطنية في الفترة السابقة والآن تم إحياء اللعبة من جديد في النادي إضافة الى العمل لتأسيس فريق قوي لمرحلتي الناشئين والشباب، ولدينا خطة لمدة عامين قادمين أن نكون رقما صعبا في تنس الطاولة على مستوى الدولة ودعم منتخباتنا الوطنية على جميع القطاعات».
ووجه التهنئة إلى الفائزين في الفئات الأربع، مؤكدا عزم شركة الجزيرة للألعاب الرياضية على تطوير هذه البطولة في السنوات المقبلة، حتى تكون منجما لاكتشاف العديد من المواهب التي تخدم الأندية في مختلف القطاعات، مشيدا بالمستوى الفني الذي قدمه المشاركون في البطولة.

اقرأ أيضا

شباب الأهلي يطلب تجديد إعارة مرداس عجمان