الاتحاد

الإمارات

الصومال تشيد بدور الإمارات الإنساني في أفريقيا

نيروبي كينيا - سامي عبدالرؤوف:
أشاد مستشار ورئيس مكتب الرئيس الصومالي عبد الله يوسف المتواجد حاليا في كينيا، بجهود دولة الإمارات مثمنا دور هيئة الهلال الأحمر في إغاثة المتضررين من الجفاف في القرن الأفريقي، ناقلا ، خلال لقائه مع وفد الهلال الأحمر في كينيا، إشادة الرئيس الصومالي بالدور الريادي الذي تلعبه دولة الإمارات في تعزيز قيم العمل الإنساني في العالم ·
وأشار إلى حجم الاهتمام الكبير الذي تقوم به هيئة الهلال الأحمر على الساحة الكينية وخاصة في مناطق شمال وشرق كينيا وهي جاريسا ومانديرا واجير، موضحا أن معظم سكانها من اللاجئين الصوماليين، وهو ما يعني أن إغاثتهم هي إغاثة للشعب الصومالي· ووجه دعوة إلى هيئة الهلال الأحمر لإرسال وفود إلى داخل الصومال وبخاصة في مدينة بيداوة وغيرها من المناطق التي تحتاج لجهود إنسانية من هذا النوع وعلى ذلك المستوى من الاهتمام مشيرا إلى استعداد الحكومة على المساهمة وتقديم التسهيلات الممكنة لتلك الجهود·
من جانبه قال الدكتور صالح الطائي: إن حملة هيئة الهلال الأحمر ليست مقتصرة على هذه المناطق في كينيا، ولكنها ستشمل عددا من الدول الأخرى في القرن الأفريقي بما فيها الصومال جنوبا وشمالا وجيبوتي وتنزانيا، مشيرا إلى أن الهيئة قامت بإرسال مواد إغاثة إلى مناطق مختلفة من الصومال شمالا عبر ميناء بربرة وإلى الجنوب عبر ميناء كسمواي·
وكان وفد هيئة الهلال الأحمر، قد اختتم زيارته إلى المناطق المتضررة من الجفاف والمجاعة في كينيا والتي استمرت لأكثر من أسبوع، اطلع خلالها على الأوضاع الإنسانية السيئة التي تتعرض لها المناطق المنكوبة على الحدود الكينية الصومالية الأثيوبية، مقدما لهم 140 طنا من المساعدات الإنسانية تم نقلها جوا وبحرا· وفي اليوم الأخير من زيارته، قام الوفد بشراء 90 طنا من حليب الأطفال المزود بكميات خاصة من البروتينات الملائمة للأطفال المصابين بالهزال وسوء التغذية والجفاف من الأسواق المحلية في نيروبي ليتم توزيعها في مستشفيات جاريسا ومانديرا و واجير التي سبق أن زارها الوفد لتكون دعما قويا للآلاف من الأطفال الذين يوشك المرض أن يودي بحياتهم ·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: مع السعودية في مواجهة المخاطر