الاتحاد

الرياضي

فوجتس باقٍ مع نيجيريا حتى مونديال 2010

أكد الألماني بيرتي فوجتس استمراره مع منتخب نيجيريا حتى بطولة كأس العالم المقبلة في جنوب أفريقيا 2010 ونفى في الوقت نفسه التقارير حول وجود قرار من اتحاد كرة القدم النيجيري بإقالته من مهام منصبه كمدير فني للمنتخب، وأكد فوجتس قبل المباراة المرتقبة مساء أمس أمام منتخب غانا في دور الثمانية لبطولة الأمم الأفريقية أن أعضاء رئاسة اتحاد الكرة النيجيري جلسوا معه في غرفته في أعقاب انتهاء مباريات الدور الأول للبطولة وطلبوا منه الاستمرار مع الفريق·
وقال فوجتس لصحيفة ''بيلد آم زونتاج'' الصادرة أمس في ألمانيا إن هدفه الأساسي التركيز على استعدادات نيجيريا لبطولة كأس العالم المقبلة وأشار إلى الثقة والدعم اللذين يتمتع بهما من جانب ساني لولو رئيس اتحاد الكرة في نيجيريا بشكل يزيد من الرغبة في الاستمرار في مهام منصبه، الجدير بالذكر أن وسائل الإعلام النيجيرية تشن هجوماً قاسياً على فوجتس وتطالب بإقالته بعد العروض المتواضعة في الجولة الأولى من البطولة وتأهل المنتخب بفضل الفوز الذي حققه منتخب كوت ديفوار على مالي في آخر مباريات المجموعة·
من ناحية أخرى قرر المسؤولون عن المنتخب النيجيري لكرة القدم رفع مكافآت الفريق في البطولة من تسعة آلاف دولار إلى 15 ألف دولار لكل لاعب في محاولة لدعم الروح المعنوية للفريق قبل اللقاء المرتقب مع نظيره الغاني في دور الثمانية للبطولة أمس على ستاد ''أوهين دجان'' في العاصمة أكرا، وكانت المباراة بين الفريقين أمس المواجهة رقم 60 بينهما حيث تفوق الغاني على نظيره النيجيري في اللقاءات السابقة حيث فاز النجوم السوداء في 24 مباراة مقابل 16 هزيمة و19 تعادلا وتفوق المنتخب النيجيري في لقاءاتهما سويا ببطولة كأس الأمم الأفريقية·
والتقى الفريقان خمس مرات في بطولات كأس الأمم الأفريقية ففاز المنتخب النيجيري في ثلاث منها، وانتهت آخر مواجهتين بينهما في البطولة بفوز نسور نيجيريا وكانتا في ببطولتي 2002 بمالي و2006 بمصر بينما شهدت آخر مواجهة بينهما بفوز المنتخب الغاني 4/1 وديا·
وكان فوجتس قد صرح سابقا بعد تأهل فريقه لدور الثمانية أن الضغط في مباراته مع المنتخب الغاني سيكون على أصحاب الأرض، ورغم ذلك سيكون على المنتخب النيجيري الظهور بشكل أفضل مما كان عليه في الدور الأول إذا أراد تحقيق الفوز على نظيره الغاني الذي لم يخسر أي مباراة بملعبه على مدار سبع سنوات·
وكانت آخر هزيمة نالها المنتخب الغاني على ملعبه في 28 يناير 2001 أمام المنتخب الليبيري بقيادة النجم الليبيري الشهير جورج ويا في التصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2002 حيث فازت ليبيريا في هذه المباراة 3/1 وكان ريتشارد كينجستون حارس مرمى المنتخب الغاني حاليا هو حارس المرمى في تلك المباراة·

اقرأ أيضا

العين ضمن قائمة أفضل أندية آسيا في العقد الأخير