الاتحاد

الرياضي

ديساييه وجارييم ولوري يستعرضون مهاراتهم أمام صغار الكرة في العين

لقطة تذكارية للبراعم مع ديساييه وجرايم ولوري

لقطة تذكارية للبراعم مع ديساييه وجرايم ولوري

في إطار تعليم لاعبينا الصغار بعضاً من فنون وأسرار كرة القدم، وسعياً لتطوير وصقل مهارات لاعبي المراحل السنية حتى يسيروا على الطريق السليم، نظمت شركة بروفيشنال سبورتس أمس برنامجاً حافلاً شارك فيه لاعب نادي تشيلسي الإنجليزي والمنتخب الفرنسي السابق مارسيل ديساييه وجراييم لوسو ظهير نادي تشيلسي ومنتخب إنجلترا سابقاً ولوري فير لاعبة منتخب أميركا للسيدات لكرة القدم·
وكان برنامجاً مماثلاً قد تم تنظيمه في العام الماضي وحقق قدراً لا بأس به من النجاح وتنوي الشركة الاستمرار مستقبلاً على ذات النهج من أجل المساهمة في تشجيع الصغار على ممارسة كرة القدم سعياً لتكوين جيل بمواصفات خاصة يكون قادراً على الدفاع عن كرة الإمارات·
وجاءت هذه الزيارة بدعوة من شركة بروفيشنال سبورتس وبرعاية من مجلس أبوظبي الرياضي وطيران الاتحاد وصحيفة ذا ناشونال الإنجليزية التابعة لأبوظبي للإعلام·
وكان اللاعبون الثلاثة قد وصلوا إلى مدينة العين مساء أمس الأول برفقة أربعة من المدربين الذين يعملون في نادي تشيلسي كل واحد حسب تخصصه·
وفي الثامنة من صباح أمس قام اللاعب ديساييه بزيارة إلى مدرسة سلطان بن زايد الابتدائية وعدد آخر من مدارس منطقة العين التعليمية حيث التقى بالهيئات التدريسية وعدد من الطلاب الذين أبدوا سعادتهم بهذه الزيارة ودار بينهم وبين النجم الفرنسي حوار طويل أجاب خلاله على جميع أسئلتهم وحثهم على المواظبة على ممارسة كرة القدم دون إهمال الجانب الأكاديمي الذي يعد هاماً في التأثير على شخصية اللاعب الرياضي بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص·
وبعدها توجه ديساييه إلى ملعب خالد عبدالعزيز بنادي العين حيث أمضى قرابة الساعتين شارك خلالها مع مجموعة من اللاعبين الصغار في تقديم بعض الفقرات التي تضمنت كيفية استلام الكرة والتمرير والتسديد واستعراض المهارات بطريقة مبسطة، وشاركه أيضاً في هذا البرنامج التدريبي اللاعب جراييم لو سو واللاعبة لوري فير·
وتحدث ديساييه إلى اللاعبين حيث أشار إلى أن هذه المرحلة من عمر اللاعب تعتبر هامة للغاية وخلالها يبدأ اللاعب في تكوين مهاراته ويكشف عن إمكانياته في وقت مبكر مما يساعد المدربين في تطوير هذه المهارات وتنمية قدراته بالقدر الذي يقوده إلى شق طريقه إلى عالم النجومية والشهرة واللعب مع فرق الكبار·
وشارك في هذه التدريبات التي استمرت لأكثر من ساعتين 50 لاعباً من مراحل الناشئين في الفترة الصباحية ومثلهم في الفترة الثانية التي استمرت على ملاعب نادي العين من الثانية ظهراً وحتى الرابعة عصراً·
وكان الدكتور خالد محمد عبدالله المدير التنفيذي لنادي العين ومحمد عبدالله هزام عضو مجلس إدارة نادي العين وخالد سالم مدير مدرسة الكرة قد شهدوا جانباً من التدريبات ورحبوا باللاعبين ديساييه وجراييم واللاعبة لوري فير وشكروا لهم تلبيتهم الدعوة تواجدهم في نادي العين، وفي نهاية البرنامج قدم نادي العين دروعاً تذكارية للاعبين الضيوف·
وبعد انتهاء الفترة الثانية من البرنامج أمضى الجميع ليلتهم بمدينة العين وقاموا بجولة سياحية حرة قبل أن يتوجهوا صباح اليوم إلى العاصمة أبوظبي لتنفيذ برنامج مشابه بمدينة زايد الرياضية والذي سيستمر لمدة أربعة أيام يعودوا بعدها إلى انجلترا·
ويشارك في التدريبات التي ستشهدها مدينة زايد 400 لاعب من مختلف مدارس منطقة أبوظبي التعليمية ليصبح العدد الكلي 500 لاعب بعد أن حظي 100 منهم أمس بحصص مماثلة على ملعب نادي العين أدخلت إلى نفوسهم الفرحة وهم يتابعون وينهلون من دروس مفيدة يشارك فيها لاعبون ونجوم كبار حققوا جملة من الانجازات على المستوى العالمي·

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !