الاتحاد

الإمارات

أبوظبي تستضيف مؤتمراً للحوار مع المثقفين الدانماركيين


العين - صالحة الكعبي:
اختتمت أمس جلسات ورشة العمل والتي استمرت لمدة ثلاثة أيام في العين بهدف رسم استراتيجية دار زايد للثقافة الإسلامية ووضعت لوائحها وأنظمتها الداخلية·
وقال منصور عيضة المنهالي رئيس مجلس إدارة دار زايد للثقافة الإسلامية إن الدار تعمل لتحقيق ثلاثة أهداف رئيسية وتعنى بالتعريف بالهوية الحقيقية السمحة للدين الإسلامي الحنيف ونشر الثقافة الإسلامية·
وأضاف أن الورشة تأتي لرسم خطة عمل واستراتيجية الدار وتهدف إلى توعية المسلمين الجدد في أمور الدين وتوفير الرعاية الاجتماعية والأسرية والتعليمية لكل من يدخل في الإسلام بالإضافة إلى تعريف غير المسلمين بالإسلام لمن أراد التعرف على الإسلام·
وأشار إلى أن الدار تسعى إلى التعريف بسماحة الدين الإسلامي واعتداله إزاء ما تعلق به من تهم التطرف والتشدد ولبيان محاسن الدين الإسلامي دين الكرامة الإنسانية والعدل والمساواه الذي يكرم الإنسان أياً كان·
وأكد المنهالي أن أهم أهداف الدار هي المساهمة والمشاركة في حوار الحضارات بالمشاركة الداخلية أو الخارجية والمبادرة للحوار مع الآخرين بإقامة ندوات ومؤتمرات لهذا الغرض عبر برامج العمل والخطط التي ستنفذها دار زايد للثقافة الإنسانية·
وأوضح أن الدار تطمح لتكون مركزاً عالمياً للتعريف بالإسلام انطلاقاً من السمعة الطيبة التي تميز دولة الإمارات في المجتمع الدولي حيث إنها دولة سلام ومحبة وهي مثال الاعتدال والوسطية والحوار مع الآخرين وتحتضن التنوع الفكري على أرضها·
وقال المنهالي إنه من المتوقع أن يستفيد من خدمات دار زايد للثقافة الإسلامية مجموعة كبيرة من المسلمين الجدد وغير المسلمين كذلك من خلال الندوات والمحاضرات التعريفية التي تقدم بعدة لغات وتوصيل صورة الإسلام الصحيحة لهم·
ومن جهته أعلن فضيلة الشيخ الحبيب بن علي الجفري عضو مجلس أمناء دار زايد للثقافة الإسلامية عن تنظيم مؤتمر الحوار مع المثقفين الدانماركيين في 41 من الشهر الحالي ويستمر لمدة ثلاثة أيام حتى تاريخ 71من الشهر ذاته في أبوظبي·

اقرأ أيضا

نهيان بن مبارك يحضر عرس أبناء العوامر