الاتحاد

منوعات

قضايا اللاجئين والمهاجرين تسيطر على مهرجان الجونة السينمائي

من فعاليات مهرجان الجونة السينمائي

من فعاليات مهرجان الجونة السينمائي

يشهد مهرجان الجونة السينمائي ضمن فعاليات اليوم الثاني من نسخته الثالثة اليوم السبت، مائدة حوار حول "أصوات اللاجئين في السينما ".

وتجمع هذه المائدة المستديرة صناع الأفلام والمنظمات الطموحة في مجال صناعة السينما كي تناقش الأساليب السينمائية الابداعية والخلاقة التي تستخدم لتصوير قضايا اللاجئين، والكوارث الإنسانية على شاشة السينما.

وانطلقت، الخميس، فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان الجونة السينمائي، التي تستمر حتى يوم 27  من سبتمبر  الجاري، في مصر وسط أجواء مبهرة بحضور نجوم السينما المصريين والعرب والأجانب، على رأسهم الفنان العالمي مينا مسعود.

وتشهد فعاليات المهرجان في يومه الثاني أيضاً ندوة حول "الترميم والحفاظ على الأفلام .. كل شيء قديم يعود جديداً "، كما يفتتح اليوم معرض بمناسبة مرور مئة عام على ميلاد الأديب الكبير الراحل إحسان عبد القدوس.

اقرأ أيضاً...مهرجان الجونة يسعى لدعم الفيلم العربي

 ويتناول العديد من أعمال السينما الحديثة قضايا اللاجئين، ويدور النقاش بين المشاركين حول كيفية إعادة تسليط الضوء على قضايا اللاجئين والمهاجرين، ومناقشة تجربة صناع الأفلام المنتمين إلى اللاجئين والمهاجرين، وكيف يمنح هذا النمط من الأفلام السرد السينمائي القدرة على التمكين والحكي.

اقرأ أيضا

«حكايتي».. صراع الحب والثأر على «شاشة أبوظبي»