الاتحاد

ألو مرحبا

هذه المرة موضوعنا يخص صميم صفحتنا الغراء التي نبذل من أجلها كل جهد كي تظهر بالصورة التي ترضي الجميع ففي مطلع كل يوم جديد ننتظر نحن وقراؤنا ظهور الصفحة كالشمس التي تغيب وتسطع علينا من جديد وها هم جمهورنا متسائلون لماذا صفحتنا التي نحب ان نقرأها يوميا تغيب في بعض أيام الاسبوع: ولا تظهر لنا الا في مرات معدودة على الأصابع، فهذه مكالمة من إحدى الأخوات العزيزات التي تظهر تذمرها حول عدم وجود صفحتنا بشكل يومي ومالنا نرد ونصبرها على هذه المحنة التي ان شاء الله نأمل ان تنتهي قريبا وآخر يتصل ويتهمنا بقوله 'أنتم لا تعملون ونحن نكتب ونبعث وجهدنا يذهب سدى· أي ناس تتحدثون عنهم وأنتم لا تهتمون بموضوعاتنا' فنحن محررو الصفحة في وجه المدفع أمام الجمهور الذي يحاسبنا ويقاضينا ويحكم علينا دون ذنب أو جريرة وينسى أو قد لا يعلم ان هناك إدارة تحرير وديسك لهما الدور الرئيسي والريادي في نزول الصفحة والذين تحكمهم ظروف التحقيقات والاعلانات وغيرها من الأمور التي لا يستطيعون تأجيلها·
فما لنا الآن الا ان نؤدي عملنا على أكمل وجه دون تقصير منا أو نقصان وان ترفع ايدينا متضرعين المولى عز وجل ان تصبح صفحتنا هي المهمة والضرورية والمهمة في صحيفتنا الغراء ولا ننسى انها تحوي شرائح عديدة من المجتمع وهي تهم الدكتور والمهندس والمدير والعامل والتاجر والطالب والعامل البسيط وسائق التاكسي فهذه الصفحة هي أهم الصفحات في الجريدة لما تحويه من موضوعات وقضايا ومشاكل وهموم المجتمع بأكمله·
وقفة:
أعزائي القراء لا تيأسوا وشاركونا وأمدونا بمقالاتكم وكتاباتكم فنحن نحاول قدر المستطاع ان تظهر صفحتنا وترى النور كل يوم ان شاء الله·
سميرة أحمد

اقرأ أيضا