الاتحاد

الإمارات

عصابات تهرب المخدرات في بطونها

دبي ـ محمد المنجي:
أكد سعادة الفريق ضاحي خلفان تميم قائد عام شرطة دبي على أن أجهزة الشرطة لا يمكن وحدها أن تقضي على مشكلة المخدرات وليس في إمكان أي جهة منفردة أن تقوم بهذا الدور، مشددا على ضرورة تكاتف الجهود من أجل وضع استراتيجية عربية متكاملة لمكافحة هذه الآفة· وقال إن هناك عصابات مخدرات يستطيعون اخضاع الأفراد لهم بحيث يكونون حمالين للمخدرات، مشيراً إلى أن هذا الأمر منتشر حالياً، حيث يضبط أفارقة وآسيويون وهم يحملون في بطونهم كميات كبيرة من المخدرات· وحذر الفريق ضاحي خلفان من وقوع كارثة حقيقية في الوطن العربي خلال العشرين سنة المقبلة إذا لم توجد هناك استراتيجية واضحة المعالم لمكافحة المخدرات، مؤكداً ان الجريمة في طريقها للوصول لأعلى المعدلات وبدورها ستؤدي إلى كارثة أخلاقية·
جاء ذلك خلال افتتاحه لفعاليات الملتقى السنوي الأول لبرنامج حماة المستقبل، بحضور الشيخ محمد بن كايد القاسمي ، ومحمد عبدالعزيز الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات ومنع الجريمة، والداعية الإسلامي عمرو خالد رئيس مجلس أمناء مؤسسة رايت ستارت مؤسسة برنامج حماة المستقبل، وعدد من الشخصيات المحلية والعربية·
800 متطوع : وقال عمرو خالد إن الشرطة بمفردها تستطيع ان توقف 30 بالمئة من المخدرات وهذا ما أثبته الواقع العملي لذلك، مشيراً إلى انه عندما اطلق برنامج 'حماة المستقبل' كان الهدف هو إبقاء الشباب السليم سليماً، وتقليل الطلب على المخدرات وإيجاد شباب يقوم بدور التوعية في كافة قطاعات المجتمع·
وأكد على أنه بعد مرور عام على المشروع نفتخر اليوم بان لدينا اكثر من 800 شاب وشابة يستطيعون القيام بدور التوعية من أخطار المخدرات في المدارس والجامعات والأندية الرياضية والاجتماعية·من جانبه، قال محمد عبدالعزيز الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات ومنع الجريمة، إن القيادة العامة لشرطة دبي دليل حي على التفوق المؤسسي لنشرها ثقافة الأداء الرفيع والإحساس بالمسؤولية إزاء الوطن وروح الانتماء إليه·وأشاد محمد عبدالعزيز بدور الفريق ضاحي في تطوير وظيفة الشرطة في منع الجريمة بأسلوب عصري من خلال تنفيذ سياسات شاملة تستجيب لمتطلبات العصر والاحتياجات الأمنية ·
وأكد محمد عبدالعزيز الممثل الإقليمي لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات ومنع الجريمة، على أن تحديات العصر لا تنحصر فقط في القضاء على الفقر واحتواء الصراعات وتعزيز الحوار بين الثقافات والأديان، وهي تحديات قد يكون لها تأثير على بعض المجتمعات أكثر من غيرها، بل تمتد أيضاً لتشمل مشكلة تعاطي المخدرات والإدمان عليها التي تعاني منها كافة المجتمعات، وفي ختام افتتاح البرنامج قام الفريق ضاحي خلفان تميم يرافقه عمرو خالد ومحمد عبدالعزيز بتكريم المؤسسات التي ساهمت بجهود في نجاح برنامج حماة المستقبل·

اقرأ أيضا

ولي عهد عجمان يستقبل سفير نيوزيلندا والقنصل العام لجمهورية الصين