الاتحاد

الإمارات

طحنون بن محمد يشهد حفل تخريج نجلي منصور بن طحنون

العين (وام)

شهد سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، مساء أمس الأول، حفل تخريج الشيخ زايد والشيخ محمد، نجلي الشيخ الدكتور منصور بن طحنون آل نهيان في مدرسة المدار الدولية في العين.

وأشاد سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، في تصريح له، بالدعم اللامحدود الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لقطاع التعليم في الدولة، وحرص سموه على تأهيل أبنائه الطلاب والطالبات لخدمة وطنهم وشعبهم.
وعبر سموه عن شكره لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على جهوده الدؤوبة والمستمرة لرفع مستوى التعليم لأبنائه الطلاب والطالبات في مختلف المراحل التعليمية، وتوفير الإمكانات، والوسائل التي تعينهم على تحقيق أفضل النتائج.

حضر الحفل، الشيخ الدكتور منصور بن طحنون آل نهيان، والشيخ ذياب بن طحنون بن محمد آل نهيان، والشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان.
كما شهد الحفل الذي أقيم على مسرح بلدية العين، سمو الشيخة شمسة بنت سهيل حرم صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، وسمو الشيخة موزة بنت خليفة بن زايد آل نهيان حرم الشيخ خليفة بن سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخة عوشة بنت خليفة بن زايد آل نهيان حرم الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخة سلامة بنت خليفة بن زايد آل نهيان حرم الشيخ الدكتور منصور بن طحنون آل نهيان، وسمو الشيخة لطيفة بنت خليفة بن زايد آل نهيان حرم الشيخ ذياب بن طحنون بن محمد آل نهيان.
وألقى محمد العدوان، مدير المدرسة، كلمة الإدارة، أشاد فيها بالتطور الكبير الذي تشهده العملية التعليمية بالدولة في ظل دعم ورعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

وألقى الشيخ زايد بن منصور بن طحنون كلمة الخريجين، توجه من خلالها بالشكر والتقدير والعرفان لمقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الذي أولى اهتماماً كبيراً للعملية التعليمية التي باتت في مقدمة الأولويات الاستراتيجية لدولة الإمارات، إيماناً منه بأهمية ودور إعداد الكوادر الوطنية من أبناء وبنات الدولة بأفضل المخرجات التعليمية التي تلبي متطلبات النهضة الوطنية الشاملة في المجالات كافة، وها هي دولة الإمارات باتت على أعتاب عصر الفضاء، راجياً العلي القدير أن يتم على سموه الصحة والعافية، وأن يبقيه عوناً وذخراً للوطن والمواطن، وأن ينعم على شعب دولة الإمارات في ظل رايته بالأمن والأمان، ومواصلة مسيرة البناء والنماء.

كما توجه بالشكر والتقدير والعرفان لسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية.
بعد ذلك، قام الشيخ محمد بن منصور بن طحنون بتسليم مشعل العلم والمعرفة للدفعة القادمة، تأكيداً على مواصلة مسيرة العلم والتعليم، ثم قام سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، والشيخ الدكتور منصور بن طحنون آل نهيان، بتكريم الخريجين والخريجات وتسليم الشهادات.

وتوالت بعدها فقرات الحفل، وسط فرحة الجميع، ومشاركة أولياء الأمور.

اقرأ أيضا

ولي عهد دبي: دليل الدور الرائد للإمارات