الاتحاد

الإمارات

التركيز على مناقشة حال الإعلام العربي


دبي - الاتحاد: تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ينظم نادي دبي للصحافة منتدى الإعلام العربي في 26 أبريل الجاري تحت شعار 'حال الإعلام العربي'·
و قالت مني المري رئيسة نادي دبي للصحافة: 'ستتميز الدورة المقبلة بالتركيز على قضايا الإعلام العربي لما لمسناه من حاجة إلى وضع تلك القضايا تحت المجهر بغية التحليل الموضوعي العميق للوقوف على معالم المشهد الإعلامي العربي في الوقت الحاضر الذي تموج فيه المنطقة بالعديد من الأحداث والتطورات ذات التأثير المباشر في وجدان وضمير الشارع العربي من المحيط إلى الخليج'
وأضافت 'وجدنا من الملائم أن تركز الدورة المقبلة للمنتدى على مناقشة القضايا الإعلامية العربية، خاصة وأن الدورة السابقة كانت قد شهدت مشاركة إقليمية وعالمية واسعة وتناولت كماً كبيراً من الموضوعات التي لا تهم الإعلاميين العرب فحسب ولكنها تشغل مساحة من اهتمام المجتمع الإعلامي العالمي، ومع ما تشهده المنطقة من تحولات مؤثرة على كافة الصعد خاصة السياسي منها، كان من الضروري أن نفرد هذه الدورة للموضوعات التي تهم مجتمع الإعلام العربي والتي سيتم طرحها للنقاش بين نخبة من الخبراء الإعلاميين العرب سواء من المتحدثين أو الحضور'·
تطور الحدث
وحول تطور الحدث خلال السنوات الماضية، أشارت منى المري إلى نجاح منتدى الإعلام العربي في ترسيخ مكانته كأكبر تجمع إعلامي من نوعه يقام في المنطقة العربية، وذلك مع استقطابه لأبرز القيادات الإعلامية الإقليمية والدولية، وتحوله إلى منصة حيوية للحوار ليس فقط فيما بين قيادات الإعلام العربي والغربي، وإنما أيضاً بين المسؤولين الإعلاميين على مستوى المنطقة العربية بشأن العديد من القضايا محل الاهتمام العربي والعالمي'·
وأضافت: 'يؤكد الإقبال الكبير الذي يحظى به المنتدى في كل عام نجاحه في التحول إلى قناة حيوية للتواصل الفعال بين خبراء وقيادات العمل الإعلامي في المنطقة،حيث يشارك في أعمال المنتدى هذا العام قائمة متحدثين تشمل نخبة من الرموز الإعلامية العربية إلى جانب عدد من أهم المفكرين والأكاديميين'·
مهمة ثقيلة
وأوضحت منى المرى 'يأتي انعقاد منتدى الإعلام العربي هذا العام في وقت تمر فيه المنطقة بمنعطف مهم في تاريخها بما تحفل به الساحة العربية من تحولات سياسية واجتماعية وثقافية، الأمرالذي يضع على عاتق المجتمع الإعلامي مهمة ثقيلة ليس فقط في التعاطي مع تلك التحولات، ولكن مع تنامي التوقعات حول دور الإعلام العربي في هذه الحقبة خصوصاً في ناحية إبراز الجانب المشرق للصورة في المنطقة والتعريف بما تحمله من إمكانات تطوير كبيرة، بما لذلك الدور من أثر في تعزيز جهود التطوير والتنمية الشاملة في دول المنطقة'· ومن المتوقع أن تشهد جلسات منتدى الإعلام العربي نقاشات مهمة ومفيدة بشأن قضايا تتراوح بين أحوال الإعلام العربي في العديد من الدول العربية، حال الإعلاميين العرب والظروف التي يعملون من خلالها، صدقية الإعلام العربي، الإعلام العربي الحكومي، وغيرها من المواضيع التي تتعلق بمسيرة الإعلام العربي وما طرأ عليه من تغيرات وتطورات خلال الفترة الماضية·
يذكر أن منتدى الإعلام العربي برز منذ تنظيمه للمرة الأولى في عام 2001 في دبي، كأكبر تظاهرة إعلامية من نوعها على مستوى منطقة الشرق الأوسط، وقد حظي بإقبال واسع بفضل تميز القضايا التي يناقشها، حيث استقطبت دورة العام الماضي التي تناولت قضية الإعلام والحرب، أكثر من 1000 شخص، في حين حظي المنتدى باهتمام بالغ من قبل وسائل الإعلام العربية والعالمية التي منحت فعالياته تغطية وافية نظراً لمكانة الحدث على صدارة قائمة أبرز الأحداث الإعلامية على مستوى العالم العربي، سواء من حيث مستوى المشاركين وعدد الحضور أو من حيث القضايا التي يتناولها

اقرأ أيضا

"طموح زايد" شعار أول مهمة إماراتية للفضاء من تصميم أبناء الوطن