الاتحاد

الاقتصادي

سبتمبر يُنعش السياحة الداخلية والخارجية في أبوظبي

فعاليات يعشقها الكبار والصغار خلال الموسم  (الاتحاد)

فعاليات يعشقها الكبار والصغار خلال الموسم (الاتحاد)

رشا طبيله (أبوظبي)

تشهد أبوظبي خلال سبتمبر الجاري، موسماً سياحياً حافلاً بالفعاليات، والتي تستقطب بدورها سياح العائلات والترفيه والمؤتمرات والمعارض في آنٍ واحد، الأمر الذي سيرفع من إشغال فنادق العاصمة، نتيجة لارتفاع الطلب من الزوار من داخل الدولة وخارجها.
وأعلنت دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي، مؤخراً، عن تنظيم «أسبوع العائلة أبوظبي» على مدى 10 أيام، خلال الفترة من 19 إلى 28 سبتمبر، لتوفير برنامج حافل ومتنوع من الفعاليات الترفيهية والتعليمية للأطفال والعائلات، فضلاً عن عودة «الملتقى العلمي العالمي».
وفيما يتعلق بمركز أبوظبي الوطني للمعارض، فيستقطب خلال سبتمبر 7 معارض ومؤتمرات عالمية تتنوع بين الطاقة والتعليم والترفيه العائلي والصيدلة والتراث، بحسب الموقع الإلكتروني لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض.
واتفق خبراء في القطاع الفندقي والسياحي على أن سبتمبر يشهد حركة سياحية نشطة ترفع من الطلب السياحي بنسبة تتراوح بين 10 إلى 20% مقارنة بسبتمبر من العام الماضي، حيث أكدوا أن الإمارة أصبحت وجهة سياحية جاذبة وفريدة من نوعها، من خلال توفر المرافق الترفيهية والفعاليات العائلية والدولية.
وتفصيلاً، قال فابريس دوكري، مدير عام «منتجع وفلل السعديات روتانا»، إن أبوظبي شهدت في السنوات القليلة الماضية تحولاً نوعياً في السياحة العائلية، حيث تحتضن حالياً العاصمة العديد من الفعاليات والفرق ترفيهية العالمية، وتنظم دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، خلال سبتمبر، فعالية «أسبوع العائلة أبوظبي»، الذي يشمل برنامجاً حافلاً ومتنوعاً من الفعاليات الترفيهية في مقدمتها العروض المسرحية في منارة السعديات على بعد مسافة قصيرة عن المنتجع.
وتوقع دوكري نسب إشغال عالية تزيد 10% عن نفس الفترة من العام الماضي، مضيفاً: «نشهد نسبة إشغال قوية مع انتهاء الصيف، ونتوقع ارتفاعها مع اعتدال الطقس في أبوظبي، حيث نستقبل الضيوف والسيّاح من الإمارات وكافة أنحاء العالم، ونشهد أقبالاً كبيراً من روسيا وبريطانيا وألمانيا».
وفي السياق ذاته، قال رينيه ماير، مدير المبيعات والتسويق لدى فندق جراند حياة أبوظبي ومساكن لؤلؤة الإمارات: «شهدنا منذ بداية الشهر وحتى الآن، زيادة ملحوظة على الطلب بخاصة من المجموعات ومسافري الترانزيت، مما انعكس إيجابياً على نسبة الإشغال، فهنالك العديد من المؤتمرات والفعاليات العالمية التي تستضيفها العاصمة أبوظبي، كنهائيات بطولة UFC العالمية ومؤتمر الطاقة العالمي بداية هذا الشهر، والمؤتمرين الرائدين في مجال صناعة الأدوية اللذين سينعقدان في أدنيك خلال سبتمبر، وساعد بذلك الموقع الاستراتيجي للفندق والخدمات الخاصة المقدمة لفئة رجال الأعمال».
وأضاف ماير: «من المتوقع أن يكون متوسط أسعار الغرف أقل بقليل، مقارنة بالعام الماضي، نظراً للتنافسية والخيارات العديدة المتاحة، حيث تتنافس الفنادق والمنتجعات لتوفير أقصى معايير الفخامة التي طالما تميزت بها العاصمة وينعكس إيجابياً على عدد الزوار المتزايد سنوياً».
وأفاد ماير: «بالنسبة لجنسيات زوارنا، فالأغلبية من دولة الإمارات وروسيا، والهند، إضافة إلى المملكة المتحدة، والولايات المتحدة».
وأكد علاء العلي مدير «نيرفانا» للسفر والسياحة، أن «نشاط قطاع السياحية والفعاليات في أبوظبي شهد حراكاً كبيراً خلال سبتمبر، حيث من المتوقع أن يشهد الطلب السياحي نمواً يتراوح بين 15 إلى 20% نظراً لكثرة الفعاليات العائلية التي تستقطب العائلات إلى جانب سياح المؤتمرات والمعارض».
وبين العلي: «نتلقى حجوزات كثيرة من عائلات خليجية وعربية وأوروبية خلال سبتمبر، إلى جانب سياح المؤتمرات والأعمال الذين يأتون من مختلف دول العالم».
وبدأ سبتمبر بالمؤتمر العالمي للطاقة الرابع والعشرين، الذي استضافته أبوظبي في الفترة بين 9 إلى 12 من سبتمبر، بمشاركة 71 وزيراً و500 رئيس تنفيذي، في أكبر تجمع دولي لمواجهة التحديات ورسم ملامح مستقبل صناعة الطاقة في العالم.
وفي الفترة بين 16 إلى 18 من سبتمبر، انطلق معرض CPhI الشرق الأوسط وأفريقيا، وهو التجمع الأشمل في المنطقة لكل ما يخص الصيدلة، سيستضيف هذا الحدث مع أكثر من 4 آلاف من موردي ومشتركي فارما الزائرين الرئيسيين، إضافة إلى مجموعة واسعة من العارضين من جميع سلاسل التوريد لمنتجات الصيدلة بأكملها.
وبهدف الترفيه العائلي، ينطلق بين 19و 21 من سبتمبر عالم نيكلوديون من خلال توفير مناطق اللعب المتعددة، مثل منطقة لعب وحلبة مهارات دورية المخلب، ومنطقة السلايم، ومغامرة منطقة سلاحف النينجا والبيتزريا، ومتحف وملعب سبونج بوب الصغير للغولف، إضافة إلى لؤلؤة وألماسة، حيث يتمكن الأطفال من التفاعل مع جميع شخصيات نيكلوديون المفضلة لديهم، لتجربة العالم الحقيقي لنيكلوديون. إلى جانب تنظيم بمجموعة متنوعة من العروض الترفيهية والموسيقية المباشرة.
ويصاحب عالم نيكواودين عرض نيكلوديون «كيدز تشويس أووردز» الحفل الأكبر، الذي يقام في 20 من سبتمبر، حيث يعتبر الحدث الأضخم لتوزيع الجوائز والمناسبة الأكثر شعبية من إنتاج نيكلوديون، والمخصصة للأطفال من حول العالم.
وفي الفترة بين 22 إلى 26 من سبتمبر، ينطلق اتحاد الصيادلة الدولي وجمعية الإمارات للصيدلة، ويجمع تحت مظلته الخبراء والباحثين وممارسي الصيدلة والمدرسين وطلاب العلوم الصيدلانية، وغيرهم من المعنيين بمجال الصحة العامة في جميع أنحاء العالم، للمشاركة في المؤتمر العالمي الـ79 للصيدلة والعلوم الصيدلانية الذي يهدف إلى توحيد الجهود وتناول آخر المستجدات المتعلقة بمجال الصيدلة، ويتضمن جدول أعمال المؤتمر جلسات حوارية وحلقات نقاش وورش عمل تفاعلية، تسلط الضوء على أحدث المفاهيم والأخبار والاتجاهات في مجال الصيدلة والرعاية الصحية على الصعيد العالمي.
وينعقد الملتقى العلمي العالمي-أبوظبي، في الفترة بين 24 إلى 26 من سبتمبر، الذي يعد أكبر حدث في دولة الإمارات ويركز على الإبداع العلمي للعلماء الشباب المبتكرين من جميع أنحاء العالم. حيث يجمع الملتقى أكثر من 1500 شاب وشابة، يمثلون 50 دولة حول العالم وأكثر من 600 مشروع علمي. ويوفر الملتقى للحضور فرصة لاستكشاف مجالات العلوم البيولوجية والسلوكية والاجتماعية والكيمياء وعلوم الكمبيوتر وعلوم الأرض والطاقة والنقل والهندسة والتحليلات البيئية وإدارة البيئة، إضافة إلى التكنولوجيا الكهربائية والميكانيكية والعلوم الرياضية وعلوم الطب والفيزياء وعلم الفلك والتكنولوجيا والتكنولوجيا الحيوية.
وفي نهاية سبتمبر، ينطلق معرض ومؤتمر تقنيات التراث في الشرق الأوسط، ويعد بمثابة نقطة التقاء للمؤسسات والشركات التي تقود قطاع علم الآثار حول العالم، ويستمر حتى الثاني من أكتوبر، وسيستضيف الحدث الشركات والمؤسسات المستخدمة، وأكثر من 3 آلاف زائر، ويجتمع تحت مظلته كبار علماء الآثار، ومصممي المتاحف، ومؤرخي الفن المعماريين، والعلماء، وغيرهم من المتخصصين في الفنون.

اقرأ أيضا

«كهرباء دبي» تحصل على سعر تنافسي لمجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسـية