الاتحاد

منوعات

"سيلفي" الأزواج ليس دليلاً على السعادة

"سيلفي" الأزواج ليس دليلاً على السعادة

"سيلفي" الأزواج ليس دليلاً على السعادة

القاهرة (الاتحاد)

حذرت خبيرة العلاقات الأسترالية نيكي جولدشتاين من أن نشر صور السيلفي الدالة على حب الزوجين وتحديث حالات الفيسبوك العاطفية باستمرار ليست دائماً دليلاً على علاقة سعيدة، بل إن أولئك الذين يبدون أكثر حباً في السيلفي قد يواجهون مشاكل خطيرة في علاقاتهم.
وقالت نيكي إن نشر تلك الصور يتعلق بالحصول على إعجابات أكثر من مجرد إقامة تواصل حقيقي بين الزوجين، في حين أن أولئك الأكثر سعادة يميلون إلى إبعاد علاقاتهم الزوجية والعاطفية عن وسائل التواصل الاجتماعي، وفقاً لموقع the sun.
وأضافت أنه غالباً ما يكون الأشخاص الذين ينشرون السيلفي العاطفي كثيراً يسعون إلى الحصول على المصادقة على علاقتهم من الآخرين، حيث تكون الإعجابات والتعليقات بمثابة تصديق للأزواج الذين يعانون في علاقاتهم من شركائهم، لذلك يهتمون بما يقوله الآخرون عنهم.
وأوضحت نيكي أن هناك الكثيرين الذين يرغبون في التباهي بوسامة أزواجهم أو جمال زوجاتهم، أو حتى يظهروا لمتابعيهم أنهم يعيشون في حب وسعادة حتى لو كان ذلك غير حقيقي.

اقرأ أيضا

ملصق «زي الشمس».. يضع أبطاله في أزمة