الاتحاد

عربي ودولي

المرأة الكويتية تشهد يوماً عظيماً رغم خسارتها الانتخابية


الكويت - وكالات: حلت إحدى المرشحتين الكويتيتين اللتين كانتا تشاركان للمرة الأولى في تاريخ الكويت في انتخابات بلدية، بالمركز الثاني، فيما فاز يوسف الصويلح الذي يحظى بدعم قوي من قبيلة عوازم الكويتية، حيث حصل على 5436 صوتا في الانتخابات البلدية التكميلية في دائرة السالمية الواقعة، في حين حصلت جنان البوشهري البالغة من العمر 32 عاما، والتي كانت أول كويتية تعلن ترشيحها الى منصب عام، على 1807 أصوات الأمر الذي لم يكن متوقعا· وحصلت المرشحة الثانية الدكتورة خالدة الخضر التي تبلغ من العمر 48 عاماً، على 80 صوتا فقط، لتصبح في المرتبة الأخيرة بين المرشحين الثمانية· وألقت الخضر باللوم في هذه النتيجة على ضعف نسبة إقبال الناخبات على الانتخابات التي بلغت 38 في المئة، فيما ذكرت صحف إن استطلاعات رأي عشوائية أظهرت أن الكثير من النساء أيدن المرشحين الرجال· وقالت خضر 'في النهاية فإن هذا يوم عظيم للمرأة بعد 40 عاما من الكفاح· وقالت الكاتبة ليلى العثمان والنشطة في مجال حقوق المرأة لرويترز 'هذا شيء لن يزعجنا'· وأضافت 'نحن كلنا أمل وطموح وإصرار لكي يكون للمرأة دور· هذه أول تجربة سياسية للمرأة وهذا يبشر بخير للمستقبل'· وجرت هذه الانتخابات الجزئية بعد شغور مقعد الدائرة اثر تولي رئيس المجلس البلدي عبد الله المهيلبي منصب وزير الشؤون البلدية والبيئة في الحكومة الجديدة التي تم تشكيلها في فبراير الماضي·

اقرأ أيضا

رئيس الأركان الكويتي يبحث مع مسؤول عسكري أميركي أوجه التعاون المشترك