الاتحاد

الاقتصادي

دعوة لتعزيز دور المرأة في عمليات التنمية الشاملة


جدة - وام: تواصلت أمس ولليوم الثاني على التوالي فعاليات الملتقى الثاني لسيدات الاعمال في دول مجلس التعاون الخليجي في جدة بالمملكة العربية السعودية تحت شعار 'المرأة الخليجية والاستثمار الناجح' بمشاركة 120 من سيدات الاعمال بدولة الامارات، منهن طالبات من جامعة زايد وكليات التقنية العليا·
وثمنت الدكتورة روضة المطوع رئيسة مجلس سيدات الاعمال بالدولة رئيسة لجنة سيدات الاعمال الخليجيات دعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمواطنات وحرصها على مشاركتهن في كافة المحافل الخليجية والعربية والدولية منوهة بتحمل سموها نفقات مشاركة 50 سيدة من وفد سيدات الاعمال وكذلك تكاليف اداء مناسك العمرة للوفد المشارك في الملتقى·
وعن اعمال الملتقى الذي سيختتم فعالياته اليوم قالت المطوع انه حظي منذ بدء فعالياته بمشاركة متميز وفاعلة استهدفت ابراز دور المرأة الخليجية في التنمية الاقتصادية والاستثمارية وتقييم الاثار الايجابية لدمج المرأة الخليجية في سوق العمل وتوفير فرص وظيفية للخريجات من خلال استثمار رؤوس الاموال في المشاريع الاقتصادية الكبرى·
واضافت ان المتقى فرصة ثمينة للتعرف عن كثب على كافة الافكار والرؤى التي من شأنها ان تنمي فرص التعاون والتنسيق المشترك بين سيدات الاعمال الخليجيات وذلك من خلال طرح افكار ومشروعات تسهم في ابراز دور المرأة في دعم الاقتصاد الوطني لدول المجلس الخليجي، وذكرت المطوع ان ابرز ما يميز الملتقى تعزيز دور المرأة الخليجية في النشاط الاقتصادي والتجاري وتوضيح اثر المتغيرات الاقليمية والدولية على مساهمة المرأة في النشاط التجاري والمعوقات والمشاكل التي تحول دون تفعيل المرأة الخليجية وزيادة مشاركتها في النشاط الاقتصادي·
وحول برنامج الملتقى افادت الدكتورة روضة ان المحور الاول والذي دار حول العوامل الاساسية للنجاح في دنيا الاعمال حقق اهدافه من خلال اوراق العمل التي تناولت العديد من التجارب الناجحة والنقاشات المثيرة للاهتمام اما المحور الثاني والذي كان عن 'المرأة شريك فاعل في التنمية·· التحديات والفرص' فقد سلط الضوء على مدى نجاحات المرأة الخليجية في كافة الميادين وكيف انها تمكنت من ان تأخذ مكانتها في المجتمع وتكون عضوا فاعلا في مجتمعها لافتة الى ان المحور الثالث والخاص بالحقوق القانونية للمرأة في ادارة الشركات العائلية الخليجية فقد ارتبط وبشكل تلقائي بمحور النقاش الرابع الخاص بتجارب سيدات الاعمال مع الغرف التجارية وهما موضوعان اخذا مساحة جيدة من النقاش واستعرضا مدى النجاح اللافت الى جانب الصعوبات التي واجت قصة نجاحهن في هذا المجال·
وفيما يتعلق بأوراق العمل التي قدمها الوفد الاماراتي المشارك ذكرت رئيسة مجلس سيدات الاعمال بالدولة ان ورقة عمل 'الموروث الاجتماعي والتشريعات والانظمة وآليات التطبيق' والتي قدمتها الدكتورة ابتسام سهيل الكتبي استاذة العلوم السياسية بجامعة الامارات والورقة الاخرى الخاصة بفرص الاستثمار المقدمة من شركة القدرة القابضة قد جذبتا اهتمام المشاركات في هذا الملتقى وذلك لثراء ما تحتويه من موضوعات في صميم عمل سيدات الاعمال واهتماماتهن·

اقرأ أيضا

«موانئ دبي» تفتتح منصة كيجالي اللوجستية