الإمارات

الاتحاد

محمد بن زايد ورئيس بوركينا فاسو يشهدان تبادل اتفاقيتي تعاون

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أن دولة الإمارات العربية المتحدة تولي أهمية كبيرة لتعزيز علاقاتها مع الدول الأفريقية على أسس من الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة التي تخدم مصلحة الشعوب في التنمية والتقدم والرخاء وخطت خطوات مهمة ونوعية على هذا الطريق خلال السنوات الماضية مما عمق من أواصر الصداقة الإماراتية - الأفريقية على المستويات كافة.
جاء ذلك خلال استقبال سموه، اليوم في "قصر الإمارات"، فخامة الرئيس روش مارك كريستيان كابوري رئيس بوركينا فاسو الصديقة الذي يقوم بزيارة عمل إلى الدولة.
وبحث الجانبان العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وتنميتها في مختلف المجالات إضافة إلى الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا والقضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.
ورحب سموه، في بداية اللقاء، بفخامة روش مارك كريستيان كابوري والوفد المرافق، متمنيا له زيارة موفقة وناجحة. وأعرب عن تمنياته لبوركينا فاسو وشعبها الصديق دوام التقدم والازدهار.
وأكد سموه أن العلاقات بين دولة الإمارات وبوركينا فاسو، تمتلك الكثير من مقومات التطور والنماء في مجالات الاقتصاد والاستثمار والتجارة وغيرها، وثمة حرص مشترك على استثمار هذه المقومات لمصلحة شعبي البلدين الصديقين.
من جانبه، عبر فخامة روش مارك كريستيان كابوري رئيس بوركينا فاسو الصديقة، عن شكره العميق إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على حسن الاستقبال، وتقديره لحرص سموه على تنمية العلاقات بين الإمارات وبوركينا فاسو، مؤكدا أن دولة الإمارات تمثل نموذجاً تنموياً رائداً، ولها دورها الهام في دعم التنمية والاستقرار والسلام على المستويين الإقليمي والعالمي.
كما شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وفخامة روش مارك كريستيان كابوري، خلال اللقاء، تبادل اتفاقيتين بين البلدين لتوسيع آفاق تعاونهما المشترك.
وشملت المراسم تبادل اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب المفروضة على الدخل. تبادلها معالي عبيد بن حميد الطاير وزير الدولة للشؤون المالية ومعالي ألفا باري وزير خارجية بوركينا فاسو بجانب اتفاقية بشأن دعم وتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وقد تبادلها من جانب الدولة سعادة حسين جاسم النويس رئيس مجلس إدارة صندوق خليفة لتطوير المشاريع ووزير الخارجية من جانب وركينا فاسو.
حضر اللقاء معالي خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي والوفد المرافق لفخامة رئيس بوركينافاسو.

اقرأ أيضا