الاتحاد

عربي ودولي

الفيصل: أسير سعودي لدى إسرائيل


الرياض- وكالات: كشف وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل عن وجود اسير سعودي لدى السلطات الاسرائيلية مؤكدا ان بلاده تعمل مع المنظمات الدولية من اجل استعادته، وأضاف أن السعودية لا تعتبر المناورات الحربية التي تجريها ايران في الخليج باعثة على القلق وانها تعتقد ان ايران لا تمثل تهديدا لجيرانها غير انه لمح الى ان السعودية لا تؤيد المحادثات التي يحتمل ان تجريها الولايات المتحدة مع ايران بخصوص العراق·
فقد أعلن سعود الفيصل في مؤتمر صحفي بالرياض امس أن هناك أسيرا سعوديا معتقلا لدى السلطات الاسرائيلية، واوضح في رد على سؤال عما تقوم به السعودية من اجل استعادة الأسير 'نبحث مع كل المؤسسات الدولية: الامم المتحدة والصليب الاحمر والهلال الاحمر'· واضاف 'كل ما يمكن ان نعمله في هذا الاطار نعمله' دون ايضاح هوية الاسير·
وتقول وكالة فرانس برس إن هذه هي المرة الاولى التي يشار فيها بشكل رسمي الى وجود اسير سعودي في السجون الاسرائيلية· وكانت تقارير صحافية اشارت الى ان الاسير السعودي يدعى عبد الرحمن العطيوي وهو من منطقة تبوك (شمال غرب) القريبة من الحدود السعودية الاردنية· ونقلت الوكالة عن مصدر سعودي قوله ان الاسير يبلغ من العمر 63 عاما وانه 'موجود حاليا بمستشفى سجن الرملة (شمال تل ابيب) في حال خطرة نتيجة هزاله بعد ان اضرب قبل اسبوعين عن الطعام للمطالبة باعادته الى بلاده'· واضاف المصدر الذي رفض الكشف عن هويته ان 'مصلحة السجون الاسرائيلة قررت اطعامه بالقوة' للحفاظ على حياته· واضاف ان القوات الاسرائيلية ألقت القبض عليه العام الماضي بعد تجاوزه الحدود الاردنية مع اسرائيل للقيام بعمل مسلح ضد اهداف اسرئيلية·
ومن ناحية ثانية، أعلنت السعودية انها لا تعتبر المناورات الحربية التي تجريها ايران في الخليج باعثة على القلق وقال الامير سعود الفيصل ان هذه ليست اول مرة تجري فيها ايران مناورات وان السعودية لا تعتقد ان ايران تمثل خطرا على اي من جيرانها· غير ان وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل لمح الى ان السعودية لا تؤيد المحادثات التي يحتمل ان تجريها الولايات المتحدة مع ايران بخصوص العراق·وجربت ايران اطلاق اسلحة جديدة خلال مناورات بحرية استمرت اسبوعا من بينها صاروخ ارض بحر يقول المحللون انه صمم لاغراق السفن في الخليج· وتاتي التجارب الصاروخية في غمرة ازمة بشأن برنامج ايران النووي الذي يشتبه الغرب في انه يهدف لصنع سلاح نووي وهو ما تنفيه ايران·
ودعا وزير الخارجية السعودي الى اخلاء الشرق الاوسط من اسلحة الدمار الشامل· وقال ان السعودية لا ترى خطرا في حصول ايران على المعرفة بعلوم الطاقة للاغراض السلمية مضيفا ان افضل سياسة يمكن اتباعها هي عدم زيادة عدد الدول التي تملك اسلحة للدمار الشامل ووضع نهاية لحيازة هذه الاسلحة في المنطقة·
وسئل عن المحادثات التي يحتمل ان تجريها الولايات المتحدة مع ايران بخصوص العراق فقال ان جيران العراق يجب الا يتدخلوا في شؤونه الداخلية· وقال الامير سعود ان السعودية ترى ان اي تدخل في شؤون العراق الداخلية لن تكون له عواقب ايجابية· واضاف 'ايران احد جيران العراق وقد اتفقنا وتعهدنا في اجتماعاتنا بعدم التدخل في شؤون العراق الداخلية وانما ان نكون داعمين لاستقلاله وسيادته'·
وكان الزعيم الايراني الاعلى والرئيس الايراني أعلنا انهما يؤيدان المحادثات الاميركية الايرانية·
وقال المسؤولون الاميركيون ايضا انهم مستعدون لاجراء المحادثات ولكن لم يحدد موعد لها·وقال الامير سعود ان السعودية تأمل في ان يشكل العراق حكومة قريبا حيث مضى ما يقرب من اربعة اشهر على اجراء الانتخابات البرلمانية معربا عن امله في ان تتمكن الحكومة العراقية المقبلة من وقف العنف وتحقيق الاستقرار

اقرأ أيضا

الجيش اليمني يحرر مواقع جديدة في محافظة البيضاء