الاتحاد

الرياضي

علي حمد: رئيس الدولة قال لي: شرفتم التحكيم الإماراتي


سعيد عبدالسلام:
أسرار كثيرة صاحبت المباراة النهائية لبطولة الكأس منها ما يعد وساماً وشرفا لاصحابه والأخرى تتعلق بسيناريو المباراة سواء قبله أو بعده·
وكانت مصافحة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة للحكم الدولي علي حمد الذي أدار المباراة والطاقم التحكيمي اكبر شرف يناله كولينا التحكيم الإماراتي بعد أن قال له رئيس الدولة ·· أهنئكم على المستوى المتميز الذي ظهرتم عليه وكنتم اضافة لجماليات المباراة بعدما استطعتم أن تجارون أحداثها وقدمتم مستوى مشرفا للتحكيم الإماراتي وأتمنى لكم التوفيق محلياً وخارجياً··· هذه بداية بالنسبة لكم والطريق أمامكم طويل لتشريف كرة الإمارات·
ورد علي حمد قائلاً: أنا فخور جداً بتشريف سموكم لأنني أول حكم إماراتي اتشرف بمصافحتكم في أول نهائي يحضره سموكم ··· وان شاء الله يكون دافعاً لي ولاخواني الحكام لكن نكون عند حسن الظن·
وبعد تفضل صاحب السمو رئيس الدولة بالتوقيع على الكرة التي أدار بها الحكم المباراة والتي قال علي حمد عنها: ان هذه الكرة من الاشياء التي ستكون لها مكانة خاصة في مشواري التحكيمي وأتصور أنها ستكون دائماً بمثابة الحافز القوي لكي أقدم الأفضل في كل مرة·
ويروي علي حمد ما قاله المونديالي علي بوجسيم رئيس لجنة الحكام له قبل وبعد المباراة قائلاً: بعد تكليفي بإدارة المباراة طلب مني الكابتن علي بوجسيم أن أكون على درجة عالية من التركيز وأن اختياري لإدارة هذا اللقاء من قبيل ثقة اللجنة فيك وبالتالي مطلوب أن تقدم أفضل ما لديك من مستوى تحكيمي في ظل الوجود الرسمي الكبير والذي يتقدمه صاحب السمو رئيس الدولة·
كما طالبني رئيس اللجنة بأن أكون قريبا من كل كرة وأن اتخذ قراراتي بحسم قائلاً··· إن نجاحكم في إدارة هذا اللقاء من شأنه أن يعطي التحكيم الاماراتي دعماً كبيراً، كما أن الشارع الرياضي يطلب دائماً الأفضل على مستوى التحكيم وان شاء الله تقدم الأفضل وتكون متميزاً اليوم·
وأضاف علي حمد: بعد المباراة اتصل بي رئيس لجنة الحكام مباركاً لنا المستوى ومشيداً بالاداء وقال···· لقد نجحتم في عكس صورة جيدة عن التحكيم الاماراتي وقدمتم مستوى متميزا·· كما أشاد بالقرارات التي اتخذت ومنها الطرد الذي طال حسن أحمد مدافع الشارقة في الوقت المحتسب بدل الضائع ··· كما أشاد بالمساعدين·
شاهدتها مرتين
يقول الحكم الدولي علي حمد: لقد شاهدت المباراة مرتين بعد انتهائها عبر الفيديو وأحمد الله أن القرارات خرجت سليمة خاصة قرار طرد مدافع الشارقة الذي أراه مستحقا لانه ركل حارس العين وهو ممسكاً بالكرة·
علمت متأخراً
حول اليوم الذي سبق اللقاء ومتى عرف بتكليفه بإدارتها قال علي حمد ··· عرفت في ساعة متأخرة من اليوم الذي سبق اللقاء وكانت بالنسبة لي أمنية وكنت متخوفاً الا أكون صاحب النصيب بسبب إدارتي للمباراة المهمة التي جمعت الشباب والوحدة قبلها بيومين فقط·· لكن ثقة لجنة الحكام في وسام علي صدري·
وعن يوم المباراة وكيف قضاه قال: كان طبيعي حيث ذهبت إلى عملي واستمر الوضع طبيعي حتى ذهابي إلى استاد مدينة زايد، لم أحاول تغيير نظامي اليومي حتى لا أشعر بأي ضغوط جديدة، صحيح وضعت في حساباتي أنها مباراة نهائية لكي أكون على مستوى المسؤولية لكن بعيداً عن تشكيل أي ضغوط تساهم في حدوث أي شيء سلبي·
وقال علي حمد: أهدي هذا النجاح إلى والدي الذي يعتبر معلمي وناقدي الأول·
كما أحب أن أتوجه بالشكر إلى وسائل الإعلام المرئية والمســـــــموعة والمكتوبة على دعمهم للتحـــــــــــكيم الإماراتي بشكل عام ودعمي أنا شخصياً وأتمنى وأن اختلفنا في تقدير القرارات أن نظل في دعم كرة القدم الإماراتية لكي تساهم في رفع اسم الدولة في المحافل الدولية·

اقرأ أيضا

هاتريك لخيول الإمارات في اليوم الثاني لرويال أسكوت