الاتحاد

الإمارات

600 ألف شخص يوقعون على «وثيقة المليون متسامح»

التعريف بالوثيقة في ملتقى دائرة الصحة بأبوظبي (من المصدر)

التعريف بالوثيقة في ملتقى دائرة الصحة بأبوظبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

بلغ عدد الموقعين على «وثيقة المليون متسامح»، التي أطلقتها دار زايد للثقافة الإسلامية في أبريل الماضي، أكثر من 600 ألف شخص.
وأشارت آخر الاحصائيات إلى أن زوار موقع المنصة الإلكترونية بلغ أكثر من 777 ألف شخص، منهم 277 ألفاً ذكورا، و168 ألفاً إناثا، وجاءت هذه المشاركات من عدة دول وبلدان بدأت بدولة الإمارات العربية المتحدة ومصر والأردن والهند، وغيرها من الدول، حيث شارك في الوثيقة ما يقارب 150 جنسية. كما قام الفريق المعني بالعمل على «وثيقة المليون متسامح» بالتواصل مع 129 مؤسسة بالدولة، منها 75 مؤسسة في أبوظبي و14 بدبي و15 بالشارقة و21 مؤسسة يعجمان، إلى جانب مشاركة 3 مؤسسات من رأس الخيمة ومؤسسة واحدة من الفجيرة.
وأبدت 66.7% من المؤسسات التي قامت الدار بالتواصل معها رغبتها لدعم مبادرة المنصة الإلكترونية «وثيقة المليون متسامح».
وذكرت الدكتورة نضال محمد الطنيجي، المدير العام لدار زايد للثقافة الإسلامية أن «وثيقة المليون متسامح» تأتي لتحقيق تطلعات وتوجهات القيادة الرشيدة في نشر وترسيخ قيم التسامح والمحبة والعطاء بين أفراد المجتمع، في عام «التسامح».

.. والبادي يوقع على «الوثيقة»
وقع معالي سلطان سعيد البادي وزير العدل أمس على «وثيقة المليون متسامح»، التي أطلقتها دار زايد للثقافة الإسلامية.وأكد‎ معاليه خلال استقباله للجنة التوقيع على الرؤية المتميزة ونهج التسامح الذي أصبح مرادفا لاسم دولة الإمارات العربية المتحدة، دولة السعادة والتسامح والتميز والريادة والإنجازات الحضارية، مشيرا إلى أن السعادة والتسامح والتميز أيضا من عناصر التفوق والريادة في السنوات القادمة وأسلوب عمل يومي بوزارة العدل.
وشهد مراسم التوقيع الدكتورة نضال الطنيجي مدير عام الدار، وعلي العلوي مدير الفرع في أبوظبي، وإبراهيم المرزوقي رئيس قسم الخدمات المساندة في فرع أبوظبي، ومن وزارة العدل خالد الريسي الرئيس التنفيذي للسعادة وجودة الحياة، وحمدان الخميري مدير مكتب معالي وزير العدل.

 

اقرأ أيضا

7400 طالب وطالبة يستفيدون من برنامج «أدنوك» للتعليم