صحيفة الاتحاد

كرة قدم

الوصل يستطلع نصف النهائي بعد غياب موسمين

الوصل نجح في الفوز على الجزيرة (تصوير أشرف العمرة)

الوصل نجح في الفوز على الجزيرة (تصوير أشرف العمرة)

معتصم عبد الله (دبي)
عزز الوصل من حظوظ وصوله إلى نصف نهائي لكأس الخليج العربي للمرة الأولى منذ موسم 2011- 2012، بفوزه الثاني على التوالي في الدور الأول والمستحق على ضيفه الجزيرة 2- 1 أمس الأول في زعبيل، ضمن الجولة الخامسة، بالمجموعة الأولى لكأس الخليج العربي لكرة القدم.
وارتقى «الإمبراطور» للمركز الثالث برصيد 7 نقاط من 4 مباريات، بفارق نقطتين خلف الشباب الوصيف، وستكون المواجهتان المقبلتان حاسمتين للفريق في استكمال مشواره في المسابقة، حيث يواجه الاثنين المقبل جاره النصر متصدر المجموعة برصيد 12 نقطة، من أربع مباريات، حقق فيها الفوز جميعاً على ستاد آل مكتوم، فيما يخوض مباراته الأخيرة أمام العين في التاسع من يناير الحالي.
وقدم الوصل الذي نجح في الثأر لخسارته في المواجهة الأخيرة أمام الجزيرة 2- 4 في الدوري، أداءً جيداً، خاصة خلال الشوط الثاني والتي فرض فيها أسلوبه، مستفيداً من تراجع الجزيرة، لينجح في تسجيل هدفين على التوالي، بواسطة البرازيلي إيدرسون، والبديل عبد العزيز فايز في الدقيقتين 75، و83، دون أن يغير هدف تقليص الفارق الذي سجله البديل محمد علي في الدقيقة 84 من واقع نتيجة فوز «الفهود».
وقال الأرجنتيني كالديرون مدرب الوصل «يعرف الجميع حاجة فريقي إلى الفوز في كل المباريات، خضنا مباراة صعبة، ولكن المهم أننا حصلنا على ثلاث نقاط، لنحافظ على حظوظنا في التأهل، وحول التباين في أداء فريقه خلال الشوطين، ونجاحه في حسم المواجهة في الشوط الثاني، قال «تشكيلتي كانت هجومية في الشوط الأول، لكن الجزيرة الأكثر استحواذاً وتحكماً في الكرة في وسط الملعب، وفي الشوط الثاني قمنا بإجراء تبديل بسحب المهاجم عدنان حسين، والدفع بلاعب وسط وحصلنا على بعض التوازن، ونجحنا في التسجيل، والتبديل لم يكن بسبب مشكلة في أداء اللاعب بقدر ما كانت المشكلة في طريقة اللعب، وأعتقد أن عدنان أدى بصورة جيدة».
وحول تعليقه على حديث مدرب الجزيرة إيريك جيرتس، حول أداء الحكام، قال «الرأي يعود للمدرب، وليس لدي تعليق على حديثه، من جانبي تقدمت باعتذار رسمي للجنة الانضباط عن حديثي السابق، واعترافي بالخطأ الذي ارتكبته، بسبب التوتر رغم خبرتي في الملاعب لأربعين عاماً، وأجدد اعتذاري للجنة الحكام وناديي الجزيرة والعين».
ورأى مدرب الوصل أن المباراة المقبلة لفريقه أمام النصر ستكون أكثر أهمية، وقال «بالنسبة لي أتعامل مع كل مباراة بمثابة نهائي، المباراة المقبلة مهمة وأكثر صعوبة، وعلينا أن نسعى للفوز»، وتطرق كالديرون إلى الانتقالات الشتوية وتدعيم صفوف فريقه، وقال «من المهم جداً بالنسبة لي أن يعود البرتغالي هوجو فيانا للعب كلاعب أجنبي رابع، كما أننا نتلقى الكثير من الأهداف، وأنا لست سعيداً بذلك، وربما نسعى لضم لاعب مواطن في الدفاع».


جيرتيس: الحكم حرمنا من هدف بداعي التسلل
دبي (الاتحاد)
ذكر البلجيكي إيريك جيرتيس مدرب الجزيرة، والذي ودع فريقه المنافسة رسمياً من محطة الدور الأول، بعد أن تجمد رصيده في 3 نقاط، قبل مباراته الأخيرة والهامشية أمام اتحاد كلباء الاثنين المقبل، أن الحكم حرمه فريقاً من هدف بداعي التسلل، وقال «لا أعتقد أن من تحدث عن أن الحكام يقدمون مساعدات للجزيرة سيردد الإشارة إلى الموضوع مجدداً».وعبر جيرتس عن رضائه على أداء لاعبيه، وقال «قدمنا أداءً جيداً للغاية، وصنعنا الكثير من فرص التسجيل على مدار الشوطين، كان أبرزها انفراد لانزيني بحارس المرمى، واقترابه من التسجيل، لولا تدخل الحكم المساعد، وإعلانه عن حالة تسلل، أثبتت الإعادة التلفزيونية بأنها لم تكن موجودة، وأن موقف لانزيني كان سليماً، عندما تسلم الكرة، عموماً وأنا راضٍ عن أداء الفريق، على الرغم من الخسارة، وفي ظل الغيابات الكبيرة التي عانينا منها»، وأضاف «كنا نعرف بأن فرصنا في بلوغ نصف النهائي من المسابقة، كانت شبه معدومة، لكننا لعبنا بشكل جيد، وبحثنا عن الفوز طوال الوقت».ووجه المدرب إشادة خاصة بلاعبيه الشباب محمد عبيد العبدولي ومحمد علي موسى، وقال «العبدولي وموسى قدما مستوى متميزاً جداً اليوم، قياساً على سنهما الصغيرة، وخبرتهما القليلة، وأنا راضٍ جداً عن الأداء، بعد أن أثبتا اليوم بأنهما يمتلكان الموهبة والإمكانيات اللازمة ليصبحا جزءاً من الفريق الأول في المستقبل القريب، العبدولي قام بعمل جيد في وظيفة الظهير الأيسر، كما أن تحركات موسى الهجومية كانت مميزة، واستطاع أن يسجل هدفاً بعد تمركز ذكي داخل منطقة الجزاء».