الاتحاد

عربي ودولي

أحد السجناء الفارين من عناصر القاعدة يسلم نفسه للسلطات اليمنية


صنعاء - 'الاتحاد'- وكالات: أعلنت مصادر قضائية بصنعاء أن المحكمة الجزائية المتخصصة أرجأت الى منتصف الأسبوع القادم محاكمة خلية صنعاء 'الإرهابية' المكونة من 36 شخصا· وقالت المصادر إن الجلسة التي كانت مقرره أمس الاثنين، أرجئت الى منتصف الأسبوع القادم بسبب مرض القاضي نجيب محمد القادري·
وتواجه الخلية عدة تهم بينها تشكيل عصابة مسلحة وإلقاء القنابل على سيارات تابعة لعسكريين في وزارة الدفاع العام الماضي والتخطيط لاغتيال قادة سياسيين وعسكريين ومهاجمة منشآت حكومية والتخطيط لاستهداف السفير الأميركي بصنعاء·
وكانت المحكمة قد قررت الفصل في الدعاوى الشكلية لهيئة الدفاع عن رئيس وأعضاء مجلس إدارة البنك الوطني للتجارة والاستثمار المتهمين بتبديد أموال المساهمين والمودعين المقدرة بمبلغ يزيد على 19 مليار في الجلسة القادمة في 16 ابريل الجاري· وقال المتهم الأول من أعضاء مجلس إدارة البنك الوطني للتجارة والاستثمار احمد على الهمداني إن أموال المودعين موجودة وانه على استعداد لدفع أموال المودعين اذا أعادوه إلى عمله السابق·
من ناحية ثانية، قالت مصادر أمنية يمنية إن يمنيا هارباً من حكم بالإعدام صدر ضده لاتهامه بالانتماء لشبكة القاعدة والمشاركة في الهجوم على ناقلة النفط الفرنسية عام 2002 سلم نفسه للسلطات اليمنية· ونقلت وكالة 'سبأ' عن المصادر قولها إن حزام صالح مجلي سلم نفسه للأجهزة الأمنية قبل يومين·· وباستسلام مجلي يرتفع عدد السجناء الهاربين الذين سلموا انفسهم لأجهزة الامن إلى ستة من بين 23 فروا اوائل شهر فبراير الماضي من السجن·

اقرأ أيضا

مقتل 12 شخصاً في قصف صاروخي على حلب