الاتحاد

الرياضي

قطر والسعودية في نهائي خليجي الزمن الجميل اليوم

صدقي عبدالعزيز:
تحت رعاية صاحب السمو الشيخ راشد بن أحمد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن راشد المعلا نائب الحاكم رئيس الشرطة والأمن العام بأم القيوين رئيس اللجنة العليا المنظمة لبطولة الخليج الأولى لكرة القدم لقدامى اللاعبين 2006 والمقامة باستاد النادي العربي بأم القيوين تختتم فعاليتها اليوم حيث يسدل الستار عليها بالمباراة النهائية بين منتخبي قطر والسعودية ·· وفي نصف النهائي أمس فاز منتخب قطر على الكويت 2/1 والسعودية على البحرين 5/4 بركلات الترجيح بعد إنتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل بدون أهداف · وقد شهدت البطولة مشاركة ستة منتخبات خليجية في فعاليتها وهي منتخبات السعودية والكويت والبحرين وقطر وسلطنة عمان والامارات· وسيشهد الحفل مع سمو نائب الحاكم رئيس الشرطة والأمن العام بأم القيوين رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة الختام والذي سيقوم بتتويج وتكريم الفرق الثلاثة الأوائل بالبطولة في الختام كل من سعادة عبدالعزيز العطية مدير الرياضة بالامانة العامة لدول مجلس التعاون وسعادة سلطان صقر السويدي الأمين العام للهيئة العامة لدى الشباب والرياضة وسعادة يوسف السركال رئيس اتحاد كرة القدم بالامارات· اعدت اللجنة المنظمة للبطولة العديد من المفاجآت السارة لجماهير المباراة الختامية للبطولة المقرر ان تقام في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء اليوم باستاد النادي العربي بأم القيوين· رصدت اللجنة المنظمة برئاسة الشيخ أحمد بن ناصر المعلا رئيس اللجنة المنظمة ومدير البطولة العديد من الجوائز المالية وأجهزة الهواتف المتحركة والالكترونيات والعطور والتي سيتم السحب عليها من خلال كوبونات الدخول للمباريات مجانا على الجماهير عند مداخل ابواب المدرجات باستاد النادي العربي الذي تزين في احلى صورة وأبهى شكل في ختام البطولة الخليجية الأولى لكرة القدم لقدامى اللاعبين 2006 والتي استضافتها ونظمتها امارة أم القيوين لتتواكب مع اليوبيل الفضي بمناسبة مرور 25 عاما على انشاء مجلس التعاون لدول الخليج العربي والتي دعت الامارات الى انشائه ولتكون دائما وابدا دولة الامارات هي صاحبة المبادرات الخلاقة ووضعت البذرة الأولى لأول بطولة خليجية لقدامى اللاعبين في كرة القدم بدورات الخليج السابقة· والبطولة التي اطلق فكرتها صاحب السمو الشيخ راشد بن أحمد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين واحتضنها سمو الشيخ عبدالله بن أحمد المعلا نائب الحاكم رئيس الشرطة والأمن العام بأم القيوين رئيس اللجنة العليا للبطولة وتابعها وحرص على اقامتها ومشاركة المنتخبات الستة فيها الشيخ أحمد بن ناصر المعلا رئيس اللجنة المنظمة ومدير البطولة وحظيت بدعم اتحاد الإمارات لكرة القدم والامانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي العربي والذين أيدوا فكرتها وقاموا بإهداء كأس البطولة من الامانة العامة الى جانب الكأس المخصص لها من قبل امارة أم القيوين صاحبة الفكرة الرائدة ومســـتضيفة الحــــدث على ارضها الطيبة· البطولة اكدت على مبادئها الراسخة في توطيد اواصر العلاقات والمحبة والصداقة بين اللاعبين المخضرمين وتعريف الأجيال الجديدة من الشباب بهم وعرفانا وتقديرا ووفاءً لما قدموه خلال فترة عطائهم السابقة·· والتأكيد على ان الوفاء من شيمة أهل الامارات والخليج في عدم نسيانهم والتذكير بهم خاصة وان البطولة ستكون جسرا للتواصل والاخاء بين الأجيال وتخليدا للدور الذي قام به قدامى اللاعبين بكرة القدم لدورات الخليج العربي المتميز والفعال ووصولهم بها الى العالمية والدورات الأولمبية واثراء الحركة الرياضية بتوافر المنشآت والبنية التحتية الاساسية لاستضافة وتنظيم البطولات وكلها عوامل ساهمت في النهضة الرياضية الشاملة بدول مجلس التعاون الخليجي·
وكانت البطولة قد حظيت بحفل افتتاح باهر مازال حديث الشارع الرياضي حتى الآن في دول مجلس التعاون الخليجي والذي اشاد الحاضرون جميعا بروعته وجماله والذي يؤكد على المكانة المتميزة لأبناء الإمارات في الإعداد واحتضان البطولات الكبرى بكافة الألعاب· ويجيء الختام للبطولة مبسطا ويقتصر على مراسم انزال علم البطولة وتتويج الفرق الفائزة الثلاثة الاوائل بالجوائز العينية وكأس البطولة والميداليات الذهبية والفضية والبرونزية الى جانب الجوائز المالية البالغة نحو ربع مليون درهم للفرق الثلاثة الاوائل·

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !