صحيفة الاتحاد

خليجي 21

ملعب الفن

البطولة ليست فقط في الملعب، لكنها حوله في المجالس وفي المقاهي وعلى الكورنيش وبها نبث الدفء في ليالي السمر.
البطولة أيضاً حديث أهل الفن، فهم جمهور والمباريات بين هؤلاء مختلفة لأنها ليست مشاهد يمثلونها أو أغانٍ يطربوننا بها لكنهم وفي إحدى المرات القليلة يتحولون إلى مشاهدين وإلى مستمعين. تُرى.. كيف ينظر أهل الفن إلى المباريات هنا، في «ملعب الفن».. مباراة «شقية» بين قامات فنية.