الاتحاد

الاقتصادي

مبادرة لفك العزلة الإلكترونية عن الريف الهندي


إعداد - عدنان عضيمة:
يكثر محللو الأسواق هذه الأيام من التحدث عن أساليب جديدة وغير مسبوقة تتبناها كبريات الشركات العالمية لاختراق الأسواق البعيدة أو الناشئة وزيادة مبيعاتها فيها· وأحدث ما ظهر في هذا الشأن الكمبيوتر الجديد الذي أطلقته شركة 'إنتل' والمصمم للاستخدام في المناطق الريفية الهندية·
ويندرج هذا الإجراء ضمن مبادرة تهدف إلى إنشاء 200 ألف 'كشك إلكتروني لتشغيل الإنترنت' خلال السنتين المقبلتين تنتشر في أرجاء القرى والتجمعات السكنية في أرياف الهند· وسوف تستخدم في هذه الحواسيب الخاصة الرقاقات الحاسوبية و'اللوحات الأم' أو ما يعرف بـ 'ماذربوردز' التي تنتجها الشركتان الهنديتان الرائدان 'ويبرو إينفوتيك' و'إتش سي إل إنفوسيستيمز'·
وتم تصميم الحواسيب بحيث تصمد أمام درجات الحرارة المرتفعة ويمكن شحن بطارياتها من السيارات أو الدراجات النارية من أجل التغلب على مشكلة النقص الكبير بالطاقة الكهربائية في معظم القرى الهندية· ويقول فرانك جونز مدير عمليات فرع إنتل في الهند: 'تعد الهند من أسرع الأسواق نمواً، ويتزايد عدد الفلاحين بشكل كبير هناك مما يعزز من قوة هذه السوق'·
ويأتي هذا التوجه الجديد الذي تتبناه 'إنتل' عقب إعلان شركة مايكروسوفت رائدة ثورة البرامج التطبيقية، عن مخطط لبناء 50 ألف كشك إلكتروني في القرى الهندية خلال السنوات الثلاث المقبلة· وكانت كل من مايكروسوفت وإنتيل أعلنتا عن تخصيص استثمارات ضخمة في الهند وأشارتا إلى أن مشروع نشر استخدام الكمبيوتر في المناطق الريفية يندرج في إطار هذه الاستثمارات·
ومن المنتظر أن تسمح هذه البرامج للفلاحين بالتعامل بالوثائق الإلكترونية الحكومية وأن يعرضوا عن طريقها وعبر مواقع الإنترنت طلبات العمل باستخدام اللغات المحلية السائدة هناك· وتعتزم مايكروسوفت استثمار 1,7 مليار دولار هناك خلال الأعوام الأربعة المقبلة فيما تنوي إنتل استثمار مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة· وقال جونز في تعليقه على هذا المشروع: 'نحن مهتمون بمساعدة هذه المجتمعات على الدخول إلى الإنترنت، كما أن هذه المهمة تمثل نموذجاً رائداً للتعاون مع شركائنا عبر العالم'·
وبالرغم من أن الهند شرعت مؤخراً بتأسيس القواعد التكنولوجية المتينة فيما يتعلق بتكنولوجيا المعلومات، إلا أن المناطق الريفية هناك بقيت بعيدة كل البعد عن هذا التطور الكبير· وبلغت قيمة صادرات الهند من البرامج التطبيقية والخدمات المتعلقة بها 17,7 مليون دولار خلال العام المالي الذي يمتد بين عامي 2004 و2005 وارتفع هذا الرقم إلى 23,4 مليون دولار في العام المالي الذي يمتد بين عامي 2005 و·2006 وقالت مؤسسة إحصائية متخصصة بتطور أعداد المبحرين عبر الإنترنت إن نحو 7 ملايين فلاح هندي فقط يبحرون عبر الإنترنت بالمقارنة مع 63 مليوناً في المدن والحواضر الكبرى· وقال أحد خبراء إنتل أن هذا المشروع يندرج أيضاً في إطار ردم الهوة الواسعة بين سكان المدن من الهنود الذين يتيسر لهم الدخول إلى الإنترنت والريفيين الذين لايتسنى لهم ذلك· وأشار الخبير إلى أن هذا المشروع لا يمثل أكثر من مجرد بداية ناجحة لإطلاق مجموعة من المشاريع المقبلة، وأن الفائدة الكبرى سوف تأتي عندما تستخدم الحواسيب الشخصية في إنجاز الصفقات الكبرى·

اقرأ أيضا

ترامب يدعو الهند إلى رفع الرسوم المفروضة على السلع الأميركية