الاتحاد

الاقتصادي

حشر آل مكتوم: 30% نمو معرض الأزياء والمنسوجات


دبي- ماجد الحاج:
افتتح الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم، رئيس دائرة الإعلام بدبي، أمس معرض 'موتيكسا '2006 للأزياء والمنسوجات والمصنوعات الجلدية وملابس الأطفال، الذي يقام في مركز دبي الدولي للمعارض· وقال الشيخ حشر عقب افتتاح المعرض، الذي سيستمر لمدة ثلاثة أيام: 'شهد المعرض نمواً متزايداً على مدار الأعوام السابقة حيث حقق نسبة نمو خلال العام الماضي تصل إلى 30%· ويعكس هذا الأمر الخدمات التي يقدمها المعرض عبر توفيره منصة مثالية للعارضين تتيح لهم توسيع قاعدة العملاء في السوق الخليجي· كما يعد مناسبة للعارضين لعقد المزيد من الصفقات التجارية وتعزيز مكانتهم في أسواق الشرق الأوسط'·
وقال جيفري بوي، مدير معرض 'موتيكسا '2006: ' يعكس المعرض الطفرة التي تشهدها دبي في كافة المجالات لا سيما في قطاع الأزياء وصناعة المنسوجات الذي يقدر حجمه بحوالي 11,4 مليار دولار أميركي· ونعمل على تلبية المتطلبات المتنوعة التي تهدف إلى تطوير وتنمية صناعة المنسوجات والأزياء في المنطقة والعالم'· وتعتبر دبي إحدى أكبر الأسواق في قطاع المنسوجات والألبسة والمصنوعات الجلدية في منطقة الشرق الأوسط· ووفقاً لتقرير غرفة تجارة وصناعة دبي، بلغت قيمة السلع المصدرة من المنسوجات والألبسة والأحذية خلال العام قبل الماضي 625 مليون درهم بينما وصلت هذه التجارة خلال العام الماضي إلى 1,9 مليار درهم·
واستقطب الحدث في دورته الثامنة والعشرين أكثر من 250 عارضاً من 30 دولة إضافة إلى 17 جناحاً من مختلف دول العالم بالإضافة إلى جمعيات حكومية تتضمن 'جمعية المصدرين الآجيين' في تركيا و'مركز قبرص التجاري' و'أبيكابس' من البرتغال و'قسم الترويج للسلع المصدرة' في تايلاند و'الوكالة الوطنية لقسم التصدير' في اندونيسيا وجمعية المنسوجات والأزياء السنغافورية· كما يشمل أجنحة خاصة للصين وإندونيسيا وتركيا وإيطاليا وألمانيا وأرمينيا والبرتغال وهونج كونج والمملكة المتحدة ولبنان وباكستان والهند بالإضافة إلى جناح الإمارات·
وأضاف بوي: 'استقطبت المعرض مشاركات واسعة ويأتي ما نسبته 30% من زوّار المعرض من دول مجلس التعاون الخليجي والدول الواقعة في الشرق لعقد صفقات تجارية جديدة· وبالإضافة إلى الزوار المشترين من السعودية والكويت، يشهد المعرض حضوراً ملفتاً من قبل زوّار بلدان دول الكومنولث المستقلة وشرق أفريقيا والقارة الهندية·
ويوفر معرض 'موتيكسا' منصة مناسبة للمصنّعين الدوليين تتيح إقامة أعمال لمختلف البائعين والمصدرين وتجار المفرق وتجار المنسوجات من مختلف أنحاء الشرق الأوسط· كما يضم المعرض مجموعة واسعة من الخدمات والمنتجات، ما يوفر فرصة للمتخصصين في قطاع الأزياء الذين يعملون على دعم هذه الصناعة وتطويرها·

اقرأ أيضا

الصين تفوقت في المفاوضات التجارية على أميركا