صحيفة الاتحاد

الإمارات

الوفد الاقتصادي الإماراتي يطرق أبواباً جديدة للاستثمار بالهند

حسين الحمادي (نيودلهي)

في بادرة تعكس التطور النوعي للعلاقات التجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الهند، اتجه 30 رجل أعمال ومستثمرا إماراتيا أمس، إلى مدينة «فيزاك» الهندية الواقعة في ولاية أندرا براديش، لحضور مؤتمر استثماري وبحث فرص الأعمال في تلك المنطقة التي تعد غير معروفة بالنسبة لمعظم المستثمرين الإماراتيين.
ويبدو جليا من هذه الخطوة، أن الاستثمارات الإماراتية في الهند تتجه لطرق أبواب جديدة في بلد يقطنه أكثر من 1,3 مليار نسمة، حيث تسهم الاستثمارات في مثل هذه المنطقة في عملية التنمية بمناطق تعد أقل شهرة من غيرها، إلى جانب كونها تمتلك بيئة خصبة لتحقيق عوائد استثمارية جيدة.
وبعد أن أنهى وفد رجال الأعمال أمس أعماله في العاصمة نيودلهي، اتجه إلى مدينة فيزاك التي يستغرق الوصول إليها ساعتين ونصف الساعة جواً، وترأسه معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد.
ووفقاً لأحمد الفلاحي الملحق التجاري بسفارة الإمارات في نيودلهي فإن رجال الأعمال سيشاركون في مؤتمر الشراكة الاقتصادية الذي تنظمه غرف التجارة والصناعة الهندية، وهو مؤتمر سنوي كبير، وينظم للمرة الثانية في ولاية أندرا براديش بطلب من رئيس وزراء الولاية.
وأوضح أن الهدف من الزيارة تعريف رجال الأعمال بالولايات الهندية ضمن النطاق الثاني والثالث من حيث الشهرة، بدلا من التركيز على المناطق المعروفة، مشيرا إلى أن مثل هذه المناطق تمتلك فرصا أكبر للاستخدام، كما تقوم بتقديم مميزات أكبر للمستثمرين.
وأضاف الفلاحي: «تتميز الولاية بمناطق ساحلية شاسعة، وفيها عدة موانئ منها موانئ تشغل فيها شركة موانئ دبي العالمية بعض المحطات، وهي ولاية ناشئة وغنية بالموارد المعدنية والأخشاب والزراعة ومنتجات الأسماك».
وقال:«إن مدينة فيزاك ليست مهيأة للتواصل المباشرة مع دول العالم، وما نحاول عمله مع حكومة الهند، العمل على توفير حلول في هذا الجانب، فمن خلال خطوط النقل الجوي مع دولة الإمارات يمكن الوصول لهذه المدينة والعديد من المدن الأخرى النائية في الهند مع العالم، بسبب توفر وسائل النقل والبنى التحتية المطلوبة في دولة الإمارات، إضافة إلى قرب المسافات بين البلدين.
يذكر أن الوفد الاقتصادي يضم مجموعة من كبار التجار والمستثمرين الإماراتيين وممثلي الجهات الحكومية المعنية بالاستثمار في الخارج، وتم يوم أمس الأول عقد ملتقى بين أعضاء الوفد وممثلين عن جهات هندية معنية بالاستثمار الخارجي، بهدف بحث الفرص المتاحة للاستثمار، ومناقشة التحديات والصعوبات التي قد تواجه الاستثمارات الإماراتية في الهند.