الاتحاد

الرياضي

محمد المنسي يعلن التحدي: هدفنا حسم المباراة في الوقت الأصلي

ســـــنقاتل لتجـــــاوز الشــــارقة ورفع رصيدنا الى أربع بطولات
رأفت الشيخ :
قال محمد المنسي مدرب العين إن مباراة نهائي الكأس تختلف تماما عن كل مباريات الفريقين هذا الموسم حيث أن الهدف من هذه المباراة يعتبر غاليا جدا للفريقين، لذلك من الطبيعي أن يكون هناك اصرار كبير من كل فريق على تحقيق الفوز وهذا سيجعل المباراة صعبة للفريقين والأهم أن يقدمان مباراة تليق بتاريخ كل منهما فالشارقة معروف بتاريخه في بطولة الكاس ونحن في المقابل نحمل اللقب ومصرون على الحفاظ عليه لتكون البطولة الثانية لنا هذا الموسم بعد بطولة كأس الاتحاد·
واصل مدرب نادي العين: ندرك جيدا أن الشارقة يضم مجموعة جيدة من اللاعبين في خط الهجوم وأن ترتيبه هو الثاني بين أقوى خطوط الهجوم في الدوري اضافة الى وجود لاعبين مميزين في خط الوسط وكل لاعب يتميز بخصوصيته وهي سمة من السمات التي يحتاج لها أي مدرب كما أن الخط البياني للفريق في تصاعد بصرف النظر عن ترتيبه في جدول الدوري·
اضاف: ثقتنا كبيرة جدا في لاعبينا وسنحاول أن نلعب بطريقة متوازنة بين الدفاع والهجوم وسنبذل كل جهودنا لفرض سيطرتنا على الملعب والكرة والفريق المنافس أيضا وسنتعامل مع المباراة حسب ظروفها المختلفة وأعتقد أن كل ماخطننا له في الفترة السابقة قد نجح ونتمنى أن نواصل على نفس المشوار وأن نخرج بنتيجة ايجابية من المباراة ونعود بالكأس الى ديارنا في العين·
وواصل المدرب محمد المنسي بقوله إننا نعرف الفريق المنافس والأوراق مكشوفة فنحن نعرف نقاط القوة والضعف في الفريق مثلما يعرفون كل شيء عنا، ونحن قادرون على مواجهة أي فريق في الملعب كما أننا أثبتنا للجميع ومن خلال المباريات الماضية قدرتنا على اختراق أي دفاع بين فرق الدوري وأعتقد أنه ليس من السهل أن تفوز على الوصل والشارقة نفسه في الدور ربع النهائي في الكأس ثم الفوز على النصر وهم من أقوى فرق الدوري وقد حققنا ذلك رغم الظروف الصعبة التي كان يمر بها الفريق وأقولها بوضوح هذا هو نهائي الكأس ونحن لانريد التفريط في اللقب وسنقاتل بكل مانملك من قوة للفوز به·وعن المباراة الأخيرة بين الفريقين في الدوري والتي انتهت بفوز الشارقة بهدفين مقابل هدف قال المنسي: إن الجميع يعلم أنه في تلك المباراة كان العين يعاني من ظروف استثنائية وكان الفريق يعاني من الاجهاد والارهاق اضافة الى غياب عدد كبير من اللاعبين بسبب الاصابة ولم نكن جاهزين لتلك المباراة ولكن علينا الا ننسي أنه في المحصلة النهائية لمباريات الفريقين هذا الموسم فأن الكفة ترجح كفة العين حيث فزنا على الشارقة ثلاث مرات منها مرة كان الفوز بأربعة أهداف نظيفة·
وعن سيناريو المباراة قال: اعتدنا أن نجهز أنفسنا لكل شيء، فهذه مباراة كرة قدم وكل شيء وارد في مباريات كرة القدم، وكل السيناريوهات متوقعة سواء ضربات الترجيح أو الوقت الاضافي، وكل مباراة لها ظروفها فالتعامل مع المباراة عندما تتقدم بهدف يختلف عن التعامل عندما تتأخر بهدف ونحن جاهزون لكل الظروف وأن كان ذلك لايمنعنا من أننا سنحاول بكل قوة أن نحسم المباراة في وقتها الأصلي ودون اللجوء الى الوقت الاضافي ونعتبر أن ذلك يكون في مصلحتنا لأننا نلعب في عدة جبهات ونلعب مباريات مضغوطة ·
وعن رأيه اذا كانت المباراة ستكون هجومية مفتوحة أو دفاعية مغلقة قال مدرب نادي العين أن أي فريق يريد أن يفوز عليه أن يهاجم ويسجل الأهداف وطبيعة الفريقين أنهما من فرق البطولات فالشارقة يملك ثماني بطولات في الكأس ونحن عندنا ثلاث بطولات في نفس البطولة بخلاف بطولات العين الكثيرة في الدوري وكأس الاتحاد والبطولة الآسيوية ونحن من جانبنا سنحاول الفوز بالمباراة وأن نفرض أنفسنا في الملعب لعبا ونتيجة·اختتم المنسي بقوله إننا مصرون على كسر القاعدة الشرقاوية من حيث فوزهم في النهائيات الثمانية التي وصلوا اليها وأن نصل برقمنا الى أربع بطولات من أربعة نهائيات التي وصلنا اليها في المواسم الأخيرة·

اقرأ أيضا

حتا يضم سانتوس لمدة موسم