الاتحاد

عربي ودولي

وصول سفينة مساعدات إماراتية إلى سقطرى

سفينة مساعدات إماراتية لأهالي سقطرى (الاتحاد)

سفينة مساعدات إماراتية لأهالي سقطرى (الاتحاد)

سقطرى (الاتحاد)

أشادت السلطات الأمنية في أرخبيل سقطرى بالدعم السخي والكبير الذي يحظى به القطاع الأمني من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية لإنعاش الخدمات المقدمة للمواطنين اليمنيين وترسيخ الأمن والاستقرار في الجزيرة.
وأوضح مدير أمن وشرطة سقطرى العميد أحمد الرجدهي أن الأشقاء في دولة الإمارات يقدمون دعما كبيرا للأجهزة الأمنية بدءا من تأهيل وصيانة المراكز الأمنية وتقديم الدعم الفني واللوجستي لإنعاش الخدمات الأمنية والارتقاء بها نحو الأفضل، مشيرا إلى أن هناك خطة تأهيل وتطوير للمنظومة الأمنية يجري تنفيذها بدعم من مؤسسة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية التي تولي القطاع الأمني اهتماما كبيرا ضمن المساعدات التنموية والإنسانية التي تنفذها في أرخبيل سقطرى.
وتفقد مدير أمن وشرطة سقطرى سير أعمال التأهيل والصيانة التي يجري تنفيذها في مبنى إدارة شرطة المرور في الجزيرة بدعم من مؤسسة خليفة الإنسانية ضمن مشاريع التطوير والتحديث التي تستهدف المرافق والأجهزة الأمنية المختلفة.
وأكد العميد الرجدهي أن تطوير إدارة المرور وتحديثها بالتجهيزات الفنية اللازمة سيدفع بشكل كبير في الارتقاء بمهام المرور وتقديم خدمات جليلة للمواطنين، موضحا أن هناك خطة أمنية شاملة يجري تنفيذها على مستوى الأجهزة الأمنية في الأرخبيل بهدف ترسيخ الاستقرار والسكينة العامة.
من جهة أخرى، وصلت إلى ميناء حولاف بأرخبيل سقطرى سفينة إماراتية تحمل مساعدات إغاثية مقدمة من دولة الإمارات للتخفيف من معاناة سكان الأرخبيل وتحسين مستوى أوضاعهم المعيشية في ظل الظروف الاقتصادية المتدهورة.
وأفاد مصدر في ميناء سقطرى بأن ميناء حولاف استقبل سفينتين قادمتين من الإمارات إحداهما محملة بالمساعدات الغذائية والاستهلاكية، مضيفا أن الطواقم الفنية قامت بتفريغ حمولة سفينة المساعدات الغذائية وتم نقلها بإشراف من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية إلى أماكن تخزينها تمهيدا لتوزيعها وإيصالها للأسر المستحقة والمحتاجة في كافة مناطق سقطرى.
وأشار إلى أن هناك حرصا كبيرا تولية دولة الإمارات لإيصال المساعدات إلى محافظة أرخبيل سقطرى إلى جانب تبنيها برامج إنسانية وتنموية شاملة بما يسهم في تطبيع الحياة وإنعاشها في مختلف القطاعات والمجالات الأساسية.
وكانت الفرق الإغاثية التابعة لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية قد قامت بتوزيع 1300 سلة غذائية على الأسر الفقيرة والمحتاجة في مديرية قلنسية في سقطرى، وذلك ضمن الجهود الإنسانية والإغاثية التي تقدمها الإمارات للتخفيف من معاناة أهالي الجزيرة.
وأشار مسؤولون إغاثيون في سقطرى إلى أن عملية توزيع المساعدات في قلنسية تأتي ضمن خطة إغاثية شاملة تتضمن توزيع أكثر من 13 ألف سلة غذائية على كافة مناطق أرخبيل سقطرى، موضحين أن هناك حرصا كبيرا من مؤسسة خليفة في سقطرى ومندوبها خلفان المزروعي على استمرار وتكثيف البرامج الإغاثية الهادفة إلى رفع معاناة المحتاجين.

اقرأ أيضا

الحريري يتفق مع شركائه في الحكومة على حزمة إصلاحات