الاتحاد

الاقتصادي

بوابتان للخدمات الإلكترونية من بلدية أبوظبي


قامت بلدية أبوظبى رسميا باطلاق بوابتين هامتين للخدمات الالكترونية وذلك كجزء من المبادرة المستمرة نحو الحكومة الالكترونية، وقد قامت المهندسة فاطمة عبيد الجابر، الوكيل المساعد لقطاع مشاريع المباني ببلدية أبوظبي، بالكشف عن بوابة انظمة الصيانة والمنشآت (إف إم إم إس) وبوابة إدارة تراخيص البناء (بي ال اس) في معرض أبوظبي للبناء والتشييد ·2006 وستعمل بوابتا (اف ام ام اس) و(بي ال اس) واللتان تم الشروع في تطويرهما من خلال مشروع ميكنة أعمال دائرة البلديات والزراعة الموحد على تبسيط الاجراءات بالدائرة بالاضافة الى تخفيض الفترة الزمنية اللازمة لاتمام المعاملات وتحسين الخدمة المقدمة للمراجع وتوفير الوقت على موظفي البلدية والمراجعين كذلك·
يذكر ان بوابة (اف ام ام اس) ستزود الجهات المستفيدة والمقاولين والاستشاريين بالدعم والمعلومات الفنية المتعلقة بمعاملاتهم لدى ادارة الصيانة والتشغيل بطريقة أكثر فعالية باستخدام منصة العمل الجماعي مما يعود بالنفع على كافة الأطراف· وتعمل تطبيقات الصيانة المختلفة لبوابة (اف ام ام اس) على توفير الطبيعة الآلية لعمليات صيانة المباني والادارة ومعالجة طلبات الجهات المستفيدة واعتمادها وتسديد الدفعات واجراء الصيانة الوقائية وهذا على سبيل المثال لا الحصر· ومن خلال بوابة (بي ال اس)، سيتمكن الاستشاريون ومقاولو البناء والملاك من الحصول على تراخيص البناء والتصاريح الانشائية وأعمال الحفر وغيرها من التراخيص الأخرى بشكل مباشر عبر الانترنت· كما ستعمل بوابة (بي ال اس) على احتواء المعلومات المتعلقة بالخدمات التي تقوم ادارة تراخيص المباني بتوفيرها بالاضافة الى اللوائح والتعليمات الارشادية المتعلقة بالبناء والتخطيط الى جانب القوانين والرسوم المفروضة·
وصرحت المهندسة فاطمة عبيد الجابر، الوكيل المساعد لقطاع مشاريع المباني ببلدية أبوظبي، قائلة: تشكل عملية اطلاق بوابتي (اف ام ام اس) و(بي ال اس) جزءا من مبادرة الحكومة الالكترونية ، كما انها تمثل انعكاسا لالتزامنا بتبسيط الإجراءات في بلدية أبوظبي والقيام كذلك بتوفير خدمات الكترونية ذات جودة عالية للمراجعين· إن هدفنا هو جعل جميع المعاملات الحكومية سهلة وسريعة ولا تستند الى الأسلوب القديم الذي يعتمد على المعاملات الورقية، وهو الأمر الذي سيقلل من ضغط العمل على الموظفين ويعمل على التخلص من الطريقة اليدوية لمعالجة المستندات علاوة على توفير الوقت للمراجعين غير الراغبين في الحضور شخصيا الى الدائرة·
واضافت ستعمل البوابتان والتطبيقات على تحويل إدارتي الصيانة والتشغيل وتراخيص البناء الى إدارة الكترونية لا تعتمد على الأسلوب القديم المتمثل في المعاملات الورقية، كما أن ذلك سيزود الدائرة والموظفين والاستشاريين والمقاولين والمراجعين بخدمات الكترونية اسرع وأكثر فعالية بأقل تكلفة·ان بوابة (اف ام ام اس) ومجموعة تطبيقاتها التي قامت ادارة الصيانة والعمليات بتقديمها، ستعمل على تسريع الاستجابة لطلبات وأوامر الصيانة بشكل فعال مع توفير الرقابة والمتابعة للمعاملات من خلال خيارات المتابعة الآلية المباشرة عبر الانترنت، وكذلك لتوفير المساعدة لتطوير خطة الصيانة الاستراتيجية للمنشآت الخاصة ببلدية أبوظبي التى توفرها الدائرة مع تقليل الفترة الزمنية والتكلفة·
توفر بوابة (بى ال اس) التى تم اطلاقها من قبل ادارة تراخيص البناء، للاستشاريين ومقاولي البناء والملاك خدمات أفضل وأسرع على غرار التقديم المباشر عن طريق الانترنت للحصول على ترخيص البناء والقيام بتقديم ومراجعة المستندات والرسومات بشكل مباشر عبر الانترنت إضافة إلى التأكد من صحة البيانات بشكل آلي وإصدار تقارير متابعة الحالة·
وصرح داني دياب المدير العام لمؤسسة الامارات للكمبيوتر أبوظبي قائلا: انه من المشرف ان نعمل جنبا الى جنب مع بلدية ابوظبي لتنفيذ مشروع ميكنة أعمال دائرة البلديات والزراعة الموحد كذلك على بوابتي (اف ام ام اس) و(بي ال اس)·

اقرأ أيضا

الإمارات تشارك في اجتماع بشأن رسوم جمركية موحدة مع العالم