الاتحاد

الاقتصادي

4.87 مليون نزيل في فنادق أبوظبي خلال 2017

جانب من أبوظبي (الاتحاد)

جانب من أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

سجلت المنشآت الفندقية في إمارة أبوظبي أرقاماً قياسية جديدة خلال عام 2017، مستقطبة 4,87 مليون نزيل في 162 فندقاً ومنتجعاً وشقة فندقية، بنسبة نمو 9.8%، مقارنة بعام 2016.
وأظهرت إحصاءات دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، ارتفاعاً في عدد نزلاء 131 منشأة فندقية، تضم 26821 غرفة في مدينة أبوظبي، بنسبة 10.3%، إلى 4,29 مليون نزيل، خلال العام الماضي. وازداد عدد النزلاء في منطقة العين بنسبة 5.5%، إلى 450,32 ألف نزيل، في 20 منشأة فندقية، في حين استقبل 11 فندقاً ومنتجعاً وشقة فندقية في منطقة الظفرة 130,18 ألف نزيل، بنسبة نمو 8.2%.
وقال سيف سعيد غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: «إنّ هذه الأرقام تؤكد النمو المطرد والمستمر في عدد زوار أبوظبي»، مؤكداً أن الإمارة تمضي قدماً في تعزيز مقوماتها وبرامجها السياحية، وترسيخ مكانتها كوجهة عالمية متميزة، تنفرد بثراء ثقافتها وتراثها الأصيل. كما أنّ الزيادة الكبيرة في عدد نزلاء منشآتنا الفندقية تعكس حجم جهودنا الرامية إلى الارتقاء بقطاع السياحة في الإمارة، وجعلها في مقدمة برامج الجولات والعطلات السياحية المفضلة عالمياً.
وأوضح غباش: «تمتلك أبوظبي صروحاً ثقافية فريدة ومعالم طبيعية متنوعة، ومواقع تراثية وتاريخية، وتجارب ترفيهية عائلية، إلى جانب فرص واعدة للاستثمار والأعمال، والتي ستحفز النمو السياحي في الإمارة، وستدعم طموحتنا بتحقيق نمو قدره 11% سنوياً، وصولاً إلى استقبال 8.5 مليون نزيل بحلول عام 2021. وندرك حجم التحديات التي تواجهنا، خاصة على مؤشرات الأداء الأساسية، مثل متوسط فترات الإقامة ومستويات الإشغال الفندقي، ونركز على تجاوز هذه التحديات بالتعاون مع شركائنا من الجهات العاملة والمعنية بقطاع السياحة».
وأضاف غباش: «سنواصل تطوير المنتجات والمعالم والتجارب السياحية والثقافية في أبوظبي، وتحقيق مستويات أعلى من التميز والجودة، بالتزامن مع دعم وتكثيف أنشطتنا التسويقية والترويجية الإقليمية والعالمية، وتعزيز أطر التعاون مع شركائنا الاستراتيجيين، بما في ذلك (الاتحاد للطيران)، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وشركة موانئ أبوظبي، وإطلاق مبادرات مبتكرة وتعميق علاقات الشراكة مع القطاع الخاص، وذلك لتسجيل رقم قياسي جديد في عدد نزلاء منشآتنا الفندقية».
واستمرت الأسواق السياحية الخارجية الرئيسة في أدائها القوي خلال عام 2017، مع ارتفاع عدد النزلاء من الصين بنسبة 60%، ليتجاوز 372 ألف نزيل. وتصدرت الصين قائمة أكبر الأسواق الخارجية من ناحية عدد النزلاء من مواطنيها بالمنشآت الفندقية في الإمارة، عقب تسهيل إجراءات حصول الزوار الصينيين على تأشيرات الدخول عند الوصول.
وجاءت الهند في المركز الثاني موفرة 360 ألف نزيل، بزيادة قدرها 11% عن عام 2016. وتصدرت المملكة المتحدة قائمة الأسواق الأوروبية، مع ارتفاع عدد النزلاء البريطانيين بنسبة 13% إلى أكثر من 270 ألف نزيل، في حين ارتفع عدد النزلاء من الولايات المتحدة بما يزيد على 23%، كما ازدادت السياحة الداخلية بنسبة 2.6%، لتتخطى 1.5 مليون نزيل.
واعتمدت هذه النتائج الإيجابية على البرنامج الحافل بالفعاليات على مدار العام الماضي، وأبرزها افتتاح «متحف اللوفر أبوظبي» يوم 11 نوفمبر 2017، والذي حظيّ بزخم إقليمي ودولي، واجتذب أنظار العالم إلى العاصمة الإماراتية. وأصبح المتحف، الذي تم تطويره بالتعاون مع الحكومة الفرنسية، من أهم المعالم المعمارية والثقافية والسياحية، ويتوقع أن يرحب سنوياً بعدد كبير من زوار السياحة الثقافية.
واحتضنت أبوظبي أيضاً «مسابقة المهارات العالمية أبوظبي 2017»، بحضور 100 ألف مشارك ومشاهد على مدى ثلاثة أيام في «مركز أبوظبي الوطني للمعارض». كما سجّل «سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 في أبوظبي» نجاحاً لافتاً، مستقطباً 195 ألف مشاهد على مدى أربعة أيام. وساهمت الفعاليات السنوية مثل «مهرجان أم الإمارات»، و«موسم صيف أبوظبي»، واحتفالات رأس السنة الصينية، في تنشيط السياحة الداخلية والعالمية، وزيادة عدد الزوار.
وشهد ديسمبر 2017 ارتفاع عدد نزلاء المنشآت الفندقية في الإمارة بنسبة 17,6% إلى 480,845 نزيلاً، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2016. ويرجع هذا الأداء الإيجابي إلى تنظيم ثلاث فعاليات متميزة، هي «مهرجان أبوظبي للمأكولات»، و«مهرجان دار الزين»، وقرية العد التنازلي لبداية العام الجديد.

اقرأ أيضا