الاتحاد

الرياضي

الكوماندوز والسماوي حبايب


أسامة أحمد:
أفسد عمر تشوموجو مهاجم بني ياس فرحة الشعب في أعقاب نجاحه في الدقيقة ''93 من إحراز هدف التعادل لفريقه بعد مباراة لم ترتق إلى المستوى المطلوب حيث جاء شوطها الأول بلا لون ولا طعم ولا رائحة ليتحسن الأداء نوعاً ما في شوط اللعب الثاني والذي تمكن من خلاله نبيل ابراهيم من احراز هدف الشعب في الدقيقة ''79 لتبتسم الدقيقة ''93 للسماوي·
نتيجة المباراة رفعت رصيد الشعب إلى 20 نقطة وبني ياس إلى 13 نقطة·
وبدأ التونسي يوسف الزواوي المباراة بتشكيلة ضمت جمال عبد الله وعبد الرحمن ابراهيم وعمران الجسمي وجمال عبد الله ويوسف الحمادي وابراهيم خليل ومصطفى سعيد ونبيل ابراهيم وسيف محمد وادريان وعلي سامرة·
بينما دفع التركي محسن اورتوجال مدرب بني ياس بالتشكيلة شيبان صالح وفهد علي وصقر اديب ويوسف جابر وحسن زهران وعادل صالح وسلطان علي وعبد الكريم عوانة وسعيد خميس ودرزي كواجي وتشوموجو عمر·
جاءت البداية حذرة بتحركات نبيل ابراهيم في وسط الملعب حيث لم تشكل خطورة حقيقية على مرمى السماوي·
ويرد بني ياس بهجمة مرتدة عن طريق حسن زهران ضلت طريقها من المرمى الشعباوي·
ويتواصل الاداء على نفس المنوال هجمات يشوبها الحذر بلا تركيز من الفريقين خفوا من الهدف المبكر الذي يخلط الأوراق والحسابات·
ولم نشهد اي هجمة حقيقية لينحصر اللعب في وسط الملعب بلا لون ولا رائحة ولا طعم بعد ان كثرت اخطاء اللاعبين مما انعكس ذلك على الفنيات·
ويستمر العك الكروي حيث لا تحس بالخطورة الا عندما تصل الكرة الى نبيل ابراهيم في الشعب والمحترف كواجي في بني ياس·
وشهدت الدقيقة 22 فرصة ثمينة للشعب بغية ادراك هدف السبق عندما تباطأ الايراني علي سامرة في الكرة التي وصلته هدية من دفاع بني ياس لتجد ادريان ليفشل في اصابة الهدف·
ولم يعجب الأداء الشعباوي مدربه يوسف الزواوي الذي ظل يوجه اللاعبين كثيرا ليستمر الوضع على ما هو عليه بعد ان اعتمد الفريق على لعب الكرات الطويلة الى المهاجمين ولم يجد دفاع بني ياس اي صعوبة في اصطيادها· واشهر محمد الجنيبي حكم المباراة البطاقة الصفراء الأولى في وجه علي سامرة محترف الشعب لاعتراضه لأكثر من مرة حارس مرمى بني ياس· ويتحسن الأداء من الشعب نوعا ما ليقود هجمة منظمة في الدقيقة 30 عندما تهيأت فرصة لعلي سامرة لعبها ضعيفة مرت بجوار القائم·
ويتحرك الشعباوي نبيل ابراهيم في مساحات واسعة بمراوغته المجدية ولكنه لم يجد المساعدة من زملائه مما اضعف هجمات الكوماندوز·
وتهيأت فرصة بني ياس في أعقاب الخطأ الذي وقع فيه دفاع الشعب حيث لم يستفد سعيد خميس من خروج جمال عبد الله حارس مرمى الشعب ليستمر الأداء الممل دون ان يقدم الفريقان اي لمحات فنية تذكر حتى أعلن حكم المباراة عن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي·
وفي الشوط الثاني ومنذ اطلاق صافرة بدايته قاد بني ياس هجمة منظمة انتهت بتسديدة قوية من محترفه دورزي كواجي انقذها جمال حارس مرمى الشعب·
ويتكرر نفس السيناريو من تواجي الذي وجد نفسه في مواجهة حارس مرمى الشعب وكان ذلك في الدقيقة '·'50
ويرتفع مؤشر الأداء من الفريقين دون أن تشكل الهجمات خطورة حقيقية على مرمى الآخر بسبب عدم التركيز والمراوغة غير المجدية·
يهدر محترف بني ياس في الدقيقة ''56 فرصة عن طريق دورزي كواجي الذي امتاز بسرعته وتوغله في عمق الدفاع الشعباوي·
ويعتمد الشعب على الهجمات المرتدة ليرفع الزواوي مدرب الفريق في ظل هذا الأداء بجاسم الدوخي بديلاً لمصطفى سعيد بعد أن افتقد الهجوم الشعباوي بريقه وخاصة في أعقاب التحسن الملحوظ الذي طرأ على أداء بني ياس مقارنة بشوط اللعب الأول·
وأهدر جاسم الدوخي فرصة ثمينة لفريقه بعد وقوعه مباشرة وهي تعد الفرصة الأولى للشعب في هذا الشوط والذي قاد هجمة منظمة عن طريق الدوخي وسامره وادريان نجح دفاع بني ياس في تشتيتها في اللحظة الأخيرة·
وفي الدقيقة ''70 يجري الزواوي تغييره الثاني بدخول سمير ابراهيم بديلاً لسيف محمد العائد من الاصابة والذي لم يقدم مستواه المعهود·
وندب اندريان محترف الشعب حظه عندما سدد ضربة رأسية محكمة مرت فوق العارضة لينقذ حارس بني ياس كرتين خطيرتين ليواصل الشعب هجومه الضاغط الذي أسفر عن هدف بتوقيع نبيل ابراهيم في الدقيقة 72 بعد أن ارتطمت بصقر أديب لاعب بني ياس·
وتدخل مرمى السماوي حيث أعادت التغييرات التي أجراها الزواوي الحيوية للشعب الذي مارس هجوماً ضاغطاً والذي كان الأفضل مظهراً بعد أن مال لاعبوه إلى الأداء الجاد·
ومن هجمة سماوية مرتدة ارتكب عبدالرحمن ابراهيم خطأ خارج خط الـ ''18 نجح تشوموجو عمر في تحقيق هدف التعادل من تسديدة على بعد 22 ياردة لم يراها جمال عبدالله إلا وهي تعانق الشباك في الدقيقة '·'93 وبعد هدف التعادل السماوي حرمت العارضة دورزي مهاجم بني ياس من هدف الفوز لتنتهي المباراة بالتعادل بهدف لكل منهما·

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء