الاتحاد

ثقافة

العزف على أوتار الفرح جديد شيخة الناخي

الغلاف

الغلاف

صدر حديثاً للقاصة شيخة الناخي كتاب جديد بعنوان: ''العزف على أوتار الفرح'' وهو مجموعة قصصية من قرابة مئة صفحة تتضمن اثنتي عشرة قصة هي ( وامتطت موجة ، أحلام ، حكاية حزينة ، كتابة ، ليلة عرس ، الإصرار ، سلامة ، دائرة الخوف ، للفرح لغته ، سندق طبول الفرح ، العقال ، ضجيج )
واستطاعت شيخة الناخي أن تستوعب عبر هذه المجموعة القصصية المختارة الواقع الشعبي الإماراتي بكل تفاصيله الدقيقة التي تتلاءم مع رؤيتها الفنية لإنجاز نص إبداعي جميل يضيء الواقع من الداخل ، ولا يتوقف عند القشور الخارجية ، ومثل هذا التوحد أو الانصهار بين البعد الذاتي والبعد الاجتماعي هو الذي يخلق البعد الإنساني ويكشف عن عوالم غير مرئية مغايرة للواقع المباشر·
شيخة الناخي تقدم نماذج إنسانية ، تدخل في الممكن القادم أحياناً ، وتحاول أن تؤسس نوعاً من الاعتراض ، إنها لا تصرخ ولا تستغيث ، بقدر ما تزرع الخصب والماء ·
وتتركنا الناخي مع نهاية كل قصة في توقع المدهش الغريب ، لتشكل الخاتمة نوعاً من الميلاد الجديد لقصة أخرى ، تبرق ومضات الحزن في دائرة الفرح ، وتبقى الحياة بين مد وجزر ، ظلام ينبعث في حناياه النور ، ووردة العشق الجميل المزروعة في حقل الأحزان ·
اللغة في هذه المجموعة سلسة اعتيادية غير متكلفة ، ولم تنزلق إلى المباشرة الفجة ، بل جاءت على لسان الشخصيات بصورة طبيعية ، وكانت تقيم توازناً بين نوعية الشخصية والمتعة الجمالية الفنية ، إنها لغة تتحرك في عالم محسوس والملموس ، وليس عالماً مترفاً أو ضبابياً أو من صنع الخيال ·

اقرأ أيضا

المر: "كلمة" يمثل إحياءً لتقاليد عميقة في الثقافة العربية