الاتحاد

الرياضي

هولمان وضع التكتيك المناسب وحسم الفوز في 20 دقيقة


موقف الأهلي يزداد تعقيدا ويحتاج إلى تدخل سريع من قبل الإدارة!
مدرب الوحدة : قدمنا كرة قدم حقيقية فاستحققنا الفوز بهذه النتيجة
متابعة- إبراهيم العسم:
حفلت المواجهة التي جمعت بين الأهلي والوحدة التي انتهت لصالح العنابي بنتيجة 5 2 بالكثير من الأحداث المثيرة والتي كشفت مسار الفريقين في المسابقة فالوحدة عاد من مشوار دبي بفوز كبير على النادي الأهلي ليؤكد من جديد أحقيته بالصدارة برصيد 37 نقطة حيث تجاوز فريقين كبيرين في أقل من 4 أيام وبالتالي واصل مساره بنجاح نحو المنافسة على لقب المسابقة هذا العام وفي المقابل ازداد الموقف تعقيدا في الأهلي بعد الخسارة الثالثة على التوالي متسببا في أزمة حقيقية لا بد من التدخل فيها بأسرع وقت ممكن كي لا يزداد الأمر سوءاً خصوصا وأن الفريق لديه مباراة مهمة في بطولة الأندية الآسيوية في 9 مارس القادم في الدوحة وأمام السد القطري·
والمباراة أكدت بما لا يدع مجالا للشك حالة الفريقين هذه الأيام الأول وهو الوحدة يعيش فترة من أفضل فتراته من حيث التركيز والحماس والرغبة في الفوز ويساعده في ذلك قوة فنية ونخبة كبيرة متميزة من اللاعبين القادرين على تحمل المسؤولية والثاني وهو الأهلي في حالة لا يحسد عليها حيث افتقد إلى الكثير من إمكانياته ويعيش في الفترة الحالية دوامة يتمنى الجميع الخروج منها بصورة سريعة حتى يعود الفريق إلى سابق عهده فريقا قويا منافسا·
ولقد ساهم المدرب الألماني هولمان في وضع التكتيك المناسب لفريقه حيث خرج بالنتيجة الإيجابية التي كانت هي الأهم بالنسبة له بخلاف الأهداف الخمسة من خلال الحرص على امتلاك منطقة المناورات التي كانت مسرحاً لجميع الهجمات الوحداوية سواء التي كانت تأتي من على الأطراف أو من العمق أو المساهمة في تجهيز للتصويبات المباشرة وبالتالي إيجاد تنوع في الهجمات تفتت من خلالها أقوى الدفاعات وعلى طريقة التنويم المغناطيسي قاد هولمان فريقه إلى فوز حاسم وسريع في أول عشرين دقيقة من المباراة كانت كفيلة بحسم النتيجة مبكرا باعتبار أن التركيز من بداية المباراة مطلب مهم في الجولات القادمة·
كما عبر الألماني هولمان مدرب الوحدة عن سعادته الكبيرة بالفوز الذي حققه العنابي مساء أمس الأول على الأهلي وقال: فوزنا بالمباراة وبهذه النتيجة الكبيرة لا يدل على أن الأهلي سيئ في المباراة فالأحمر لعب مباراة جيدة وأهدر فرصا كثيرة ولكن العنابي لعب كرة حقيقية وجميلة والهدف المبكر سهل من مهمتنا في المباراة وأعطى الثقة للاعبين كي يتحرروا ويبادروا إلى الهجوم بصورة متميزة مشيرا أن الأهداف الثلاثة التي سجلناها في العشرين دقيقة الأولى ساهمت في فوز الفريق في نهاية المطاف·
وأضاف قائلا: عندما دخلنا المباراة لم نفكر بأن نفوز بهذا الكم الكبير من الأهداف وكان تفكيرنا فقط في كيفية جلب نقاط المباراة مشيرا إلى أن الأهلي لعب ناقصا وتأثر من غياب كريمي وفيصل خليل وكان سالم خميس وحيدا وبمفرده في الوسط·
وأشار إلى أن الأهم من هذا الحصول على نقاط المباراة بعد أن أجاد اللاعبون في جميع المراكز سواء كان في الخط الخلفي أو في منتصف الملعب أو المهاجمون الذين ترجموا هذه السيطرة وترجموا الفرص إلى أهداف مشيرا إلى أن العنابي في الطريق الصحيح بعد أن تجاوز فريقين كبيرين هما الشباب والأهلي حيث سيسهل من مهمة الفريق في مشواره لحصد اللقب·

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!