الاتحاد

الرياضي

29 اتحاداً تدخل حقبة الانتخابات

منير رحومة (دبي)

تلقى 29 اتحاداً رياضياً، خطابات رسمياً من الهيئة العامة للرياضة، بضرورة الإعداد لضبط إجراءات تنظيم الجمعيات العمومية للاتحادات الرياضية التي ستقام العام المقبل، بما يتوافق مع أحكام النظام الانتخابي المدرج في النظام الأساسي النموذجي للاتحادات الرياضية، بدءاً من الفترة الانتخابية 2021-2024، وذلك تطبيقاً لقرار مجلس إدارة الهيئة الذي أكد أهمية تشكيل مجالس جميع الاتحادات بالانتخاب، وتجنب تعيين مجالس الإدارة.
والاتحادات المعنية بتعديل لوائحها وتنظيم الجمعيات العمومية بداية من العام المقبل هي: البولينج، التنس، السنوكر، الكاراتيه، الفروسية، رفع الاثقال، بناء الأجسام، الرماية والقوس والسهم، الجولف، الرياضات الجليدية، المبارزة، الهوكي، اتحاد الشراع والتجديف، الرجبي، الملاكمة، الرياضات البحرية، البولو، التايكواندو، الترايثلون، الرياضة للجميع، منظمة السيارات، المصارعة والجودو، الجوجيتسو، اتحاد سباقات الهجن، الرياضات الجوية، البادل تنس، المواتاي والكيك بوكسينج، الرياضة المدرسية، والاتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي.
يذكر أن النظام الأساسي النموذجي للاتحادات، الذي أعدته الهيئة العامة للرياضة يسهل من مهمة الاتحادات المعنية، في تنظيم الجمعيات العمومية، مع إمكانية إدخال بعض اللوائح الخاصة بكل اتحاد، بما يضمن تطبيقاً ناجحاً للعملية الانتخابية لاختيار مجلس الإدارة.
ويدعم قرار تعميم تنظيم الجمعيات العمومية على الاتحاد، إشراك الأندية الممارسة لمختلف الألعاب في إدارة شؤون الرياضة، بما يعود بالفائدة على تطوير مختلف الألعاب بوجود مجالس إدارات متكونة من أعضاء فاعلين، يملكون التجربة والخبرة لتقديم الأفكار والبرامج التي تصب في الارتقاء باللعبة في كل اتحاد، كما أن إلغاء النظام المعمول به في تشكيل مجالس الإدارات، القائم على التسمية من قبل الهيئة العامة للرياضة، يجعل المسؤولية بيد الأندية الممارسة للعبة، والتي ستكون حريصة على اختيار أكفأ الأعضاء لقيادة الاتحادات، وخدمة اللعبة في كل اتحاد.
وللإشارة، فإن الاتحادات التي تطبق إجراءات تنظيم الجمعيات العمومية، واختيار مجالس إداراتها بالانتخابات هي: اتحاد كرة القدم، الكرة الطائرة، كرة اليد، كرة السلة، كرة الطاولة، الدراجات، السباحة، ألعاب القوى، واتحاد الشطرنج.
يتوقع أن تشهد سنة 2020، اتساع قاعدة الاتحادات التي تطبق التجربة الانتخابية، لتكون تجربة استثنائية في تعميم نظام اختيار مجالس الإدارات، بما يشكل خطوة كبيرة في مسيرة الارتقاء بالرياضة، وتفعيل دور الأندية في خدمة اللعبة، وتحمل مسؤولياتها في وضع البرامج والخطط، من خلال ترشيح أعضاء فاعلين يتولون مناصب قيادية تنعكس إيجاباً على مختلف الألعاب.

اقرأ أيضا